مصر تتوقع رحيل المزيد من قيادات الإخوان من قطر

22:24

2014-09-14

القاهرة - الشروق العربي - أعلن وزير الداخلية المصري، محمد إبراهيم، اليوم الأحد أن القاهرة تتوقع رحيل المزيد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين من قطر.

وجاءت تصريحات إبراهيم بعد يوم من إعلان الإخوان المسلمين أن قطر طلبت من سبعة أعضاء بارزين بالجماعة المحظورة في مصر مغادرة البلاد.

وقال إبراهيم، في مؤتمر صحفي: "أعتقد أن الأعداد أكبر من السبعة الذين تم الإعلان عنهم، لأن هناك قيادات كثيرة في قطر وأعتقد أنهم سيرحلون تباعا من قطر".

وتوقع أن تكون وجهتهم المقبلة تركيا أو بريطانيا، كاشفاً أن مصر ستعمل على ملاحقة القيادات المطلوبة في قضايا عبر الشرطة الدولية "الإنتربول".

ومن جهته، قال إبراهيم منير، وهو قيادي إخواني بارز يقيم في لندن، لوكالة "رويترز"، أمس السبت دون الخوض في تفاصيل: "قالت السلطات القطرية إنها تتعرض لضغوط وإن ظروفها لا تسمح بوجود هذا العدد في الدوحة". وأضاف أن الإجراء لا يعني انقطاع العلاقات بين قطر والجماعة.

وإلى الآن لم يصدر أي تعليق رسمي من قطر بشأن طرد بعض قيادات الإخوان. وقال إبراهيم منير إن من بين الأسماء التي طلب منها مغادرة الدوحة: عمرو دراج، الوزير السابق في حكومة مرسي، ومحمود حسين، عضو مكتب إرشاد الجماعة.