ليبيا.. قتلى قرب طرابلس وإصابة ناشط في درنة

15:15

2014-09-13

طرابلس - الشروق العربي - قتل 4 أشخاص على الأقل، ليلة السبت، في منطقة ورشفانة، جنوب غربي طرابلس، من جراء تجدد الاشتباكات مع المجموعات المسلحة "المتشددة" التي تسيطر على العاصمة طرابلس، وصنفها البرلمان على أنها "إرهابية"، في حين أصيب ناشط سياسي بعد إطلاق النار عليه في درنة، شمال شرقي البلاد.

وذكرت مصادر طبية محلية أن 3 قتلى و5 جرحى من قوات "لواء ورشفانة" وصلوا إلى مستشفى الزهراء في ورشفانة التي يحاصرها عناصر من قوات "غرفة عمليات ثوار ليبيا". في حين نقل قتيل و6 مصابين إلى مستشفى الزاوية التعليمي نتيجة المعارك في المنطقة نفسها.

في غضون ذلك، أصيب الناشط السياسي باسط بوذهب في قدمه وكتفه، برصاص مسلحين هاجموه عند خروجه من مقهى في مدينة درنة. ونقل إلى إحدى المستشفيات بالمدينة. وذكرت مصادر طبية أن حالته الصحية "مستقرة".

وقتل الجمعة طالب في كلية التقنية الطبية، برصاص مسلحين في مدينة درنة، بحسب ما أفاد مصدر أمني، موضحا أن الطالب تعرض لوابل من الرصاص وهو في طريقه إلى منزله.