اليمن: لا نتائج للمفاوضات مع الحوثيين

00:33

2014-09-13

صنعاء - الشروق العربي - تواصل الحكومة اليمنية وأنصار جماعة الحوثيين مفاوضاتهم، الجمعة، من دون التوصل إلى نتيجة حتى الآن للخروج من الأزمة التي تشل العاصمة منذ 3 أسابيع، كما أفاد مصدر مقرب من المفاوضين.

ولا يزال إبرام اتفاق اعتبر وشيكا قيد البحث بين مفاوضين يمثلون السلطة برئاسة عبد الكريم الأرياني مستشار الرئيس عبد ربه منصور هادي، ومفاوضي حركة التمرد بقيادة مهدي المشاط من مكتب زعيم أنصار عبد الملك الحوثي.

وقال مصدر مقرب من المفاوضين إن "المفاوضات تواصلت حتى وقت متأخر ليل الخميس الجمعة وتم إحراز تقدم"، من دون إعطاء تفاصيل.  

وتتناول المفاوضات تسمية رئيس وزراء جديد في غضون 48 ساعة وخفض جديد لأسعار الوقود، وهما مطلبان رئيسيان للحوثيين الذين يطالبون أيضا، وفق المصدر نفسه، بـ"جدول زمني" لتطبيق نتائج الحوار الوطني الذي اختتم في يناير الماضي.

وأعلن مسؤول في حركة التمرد رفض كشف اسمه أن "السلطة تريد تفكيك المخيمات فور تعيين رئيس وزراء. لكن ذلك بالنسبة إلينا يتم بعد تشكيل حكومة جديدة".

ويشتبه في أن الحوثيين، الذين يتهمون الحكومة بالفساد، يريدون توسيع منطقة نفوذهم في الدولة الاتحادية المقبلة التي ستعد 6 أقاليم.              

وبحسب المصدر المقرب من المفاوضين، فإن الجماعة تطالب بمراجعة التقسيم الإداري للدولة الاتحادية المقبلة بحيث يكون لإقليمهم منفذ على البحر الأحمر.