جاء ذلك بعدما تحدث الاثنان للمرة الأولى منذ عاد منانغاغوا إلى البلاد هذا الأسبوع، حيث من المقرر أن يؤدي اليمين رئيسا للبلاد الجمعة.

وذكرت صحيفة هيرالد المملوكة للدولة أن موغابي ومنانغاغوا اتفقا على أن الرئيس السابق قد لا يحضر مراسم التنصيب لأنه مجهد. حسب ما نقلت رويترز.

 وعاد منانغاغوا إلى البلاد بعد أن كان قد فر خوفا على سلامته، عندما عزله الزعيم السابق البالغ من العمر 93 عاما من منصب نائب الرئيس، قبل أسبوعين ليمهد الطريق أمام زوجته غريس، وهي أصغر منه سنا بكثير، لخلافته.

وكان منانغاغوا وزيرا للعدل والدفاع، وعمل لعقود منفذا لسياسات موغابي ما أكسبه لقب "التمساح".