عقارات بريطانيا تتجاهل الـ Brexit وتواصل الارتفاع

11:07

2017-11-23

دبي-الشروق العربي-ضربت أسعار العقارات في بريطانيا بعرض الحائط كل المخاوف والتحذيرات من تأثيرات الخروج من الاتحاد الأوروبي Brexit، حيث سجلت مستوى قياسياً جديداً في الارتفاع خلال الشهر الماضي لتصل في المتوسط إلى مستويات غير مسبوقة ويواصل مالكو العقارات مكاسبهم.

وأظهر تقرير متخصص صادر عن بنك "هاليفاكس" الذي يعتبر أحد أهم وأكبر الدائنين والناشطين في السوق العقاري البريطاني، أن متوسط أسعار المنازل في البلاد ارتفع ليبلغ 225 ألفاً و826 جنيها استرلينيا خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وبحسب التقرير الذي اطلعت عليه "العربية.نت" فإن أسعار العقارات في بريطانيا سجلت خلال الشهور الـ12 الماضية ارتفاعاً بنسبة 4.5%، كما أن أسعار العقارات تواصل بذلك الارتفاع للشهر الثالث على التوالي.

وكانت أسعار العقارات قد سجلت في سبتمبر الماضي ارتفاعاً بنسبة 4% مقارنة بما كانت عليه الأسعار في نفس الوقت من العام الماضي، أما في أغسطس الماضي فكان الارتفاع قد بلغ 2.6% مقارنة بما كان عليه قبل عام.

ويأتي هذا الارتفاع في أسعار العقارات متزامناً مع قرار بنك انجلترا المركزي رفع أسعار الفائدة على الجنيه الإسترليني من 0.25% إلى 0.5%، وهو ما يعني أن ملايين البريطانيين باتوا عرضة لارتفاع الأقساط المترتبة على عقاراتهم الممولة من البنوك والشركات الدائنة.

وقال المدير في "هاليفاكس" راسيل غالي إن "أسعار العقارات ارتفعت في بريطانيا خلال الشهور الثلاثة الأخيرة وحدها بنسبة 2.3%، وهذه أسرع وتيرة ارتفاع فصلية منذ بداية العام الحالي"، أي أن أداء الربع الثالث من العام الحالي كان أفضل من أداء الربعين الأول والثاني من العام بالنسبة للسوق العقاري.