الائتلاف السوري: مؤتمر الرياض لن يشرعن بقاء الأسد

12:19

2017-11-22

دبي- الشروق العربي- أفاد رئيس دائرة الإعلام في الائتلاف الوطني السوري أحمد رمضان، أن مؤتمر الرياض سيبحث الوثيقة السياسية التي يشكل رحيل رئيس النظام السوري بشار الأسد عن السلطة جزءا منها.

من جانبه، أكد عضو الائتلاف الوطني السوري، هشام مروة، أن مؤتمر الرياض لن يشرعن بقاء الأسد، وأن المعارضة في الرياض متمسكة بثوابت الثورة.

وشهدت الهيئة العليا للمفاوضات السورية سلسلة من الاستقالات، بدءاً من المنسق العام للهيئة رياض حجاب الذي قدم استقالته مساء الاثنين، مروراً بكل من محمد صبرا كبير المفاوضين في وفد المعارضة، وخالد خوجة، وسالم المسلط، وسهير الأتاسي، ورياض نعسان آغا. وقد علمت "العربية" أن تلك الاستقالات طالت 10 أشخاص.

وذكرت المصادر أن معظم أعضاء الهيئة العليا للمفاوضات لم تتم دعوتهم لمؤتمر الرياض باستثناء رئيس الهيئة رياض حجاب.

يشار إلى أن الهيئة العليا للمفاوضات هي جسم تقني يضم الائتلاف وهيئة التنسيق والفصائل ومستقلين، ومنها ينبثق وفد التفاوض إلى جنيف.