وحسب البيان، اتفق الرئيسان على ضرورة العمل مع الحلفاء لمواجهة أنشطة حزب الله وإيران المزعزعة للاستقرار في المنطقة.

إلى ذلك، قال مصدر دبلوماسي عربي، إن الاجتماع الطارئ، الذي سيعقد الأحد بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية، يهدف لبحث انتهاكات إيران وتكليف المجموعة العربية بمجلس الأمن بتقديم شكوى مباشرة تجاه طهران.

وقال المصدر إن الاجتماع، الذي يأتي بناء على دعوة من المملكة العربية السعودية، يهدف "لبحث الانتهاكات التي تقوم بها إيران في المنطقة العربية والتي تقوض الأمن والسلم ليس في المنطقة العربية فحسب بل وفى العالم بأسره..".