فصل رئيس تحرير جريدة إنجليزية سب اليهود والمتحولين جنسيا والمثليين

21:35

2017-11-17

دبي-الشروق العربي-ألقت صحيفة ديلي ميل البريطانية الضوء على واحدة من أهم القضايا التي تشغل الرأي العام الإنجليزي في الوقت الراهن وهي مسألة فصل رئيس تحرير جريدة "جاى تايمز"، بعد استهدافه اليهود والمتحولين جنسيا والمثليين والآسيويين والصينيين على تويتر.

وقالت الصحيفة اللندنية الشهيرة إنه تمت إقالة رئيس تحرير صحيفة "جاي تايمز" جوش ريفرز، بعد أسابيع من تعيينه على خلفية سلسلة من التغريدات المعادية للسامية، بما في ذلك بعض المقالات التي تستهدف أعضاء مجتمع المثليات والمثليين ومزدوجي الميل الجنسي ومغايري الهوية الجنسية.

وكتب رئيس التحرير من خلال حسابه على موقع تويتر للتغريد المصغر، عددا من التدوينات تهاجم وتسب اليهود والمثليات والنساء على التوالي والآسيويين والصينيين والمتحولين جنسيا والأشخاص البدناء والأمهات وسائقي الحافلات.

ونوهت الصحيفة إلى أن جريدة "جاي تايمز" أوقفت ريفرز عن العمل ثم أقالته، بالرغم من أنه أصدر بعد ذلك اعتذارا صارخا على تويتر، ومع ذلك أصدرت صحيفة جاي تايمز بيانا، اعتذرت لقرائها من خلاله وأكدت أن ريفرز قد أقيل من منصبه.