تجربة نووية جديدة لكوريا الشمالية تهدد آسيا

17:33

2017-10-31

دبي-الشروق العربي-قال رئيس وكالة الأرصاد الجوية الكورية الجنوبية، أمس الاثنين، إنه في حالة قيام كوريا الشمالية بتجربة نووي أخرى فإن ذلك قد يؤدي إلى انهيار موقع التجارب الجبلي وتسرب المواد المشعة، كما ذكرت وكالة يونهاب، اليوم الثلاثاء.

وأدلى رئيس إدارة الأرصاد الجوية الكورية نام جاي - تشيول بهذه التصريحات خلال جلسة مراجعة برلمانية، وسط تقارير حول احتمال حدوث انفجار في موقع بونغيى ري شمالي شرق كوريا الشمالية، التي أجرت ستة اختبارات نووية منذ 2006 حتى اليوم.

وقال "استناداً إلى تحليلنا لصور الأقمار الصناعية، نرى وجود مساحة مجوفة بقياس حوالي 60 إلى 100 متر طولاً، في الجزء الأسفل من جبل مانتاب في موقع بونغي-ري". وأضاف "لذلك، إذا حدث اختبار نووي آخر، هناك احتمال حدوث انهيار".

ورداً على سؤال حول ما إذا كان الزلزال سيؤدي إلى تسرب مواد مشعة، أكد نام أنه في حال انهيار الموقع فهناك إمكانية لتسرب الأشعة إلى أكثر من دولة آسيوية محيطة بالجزيرة الكورية.

وفي يوم الجمعة الماضي ، ذكرت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" ومقرها هونغ كونغ إن الجيولوجيين الصينيين حذروا وفداً كورياً شمالياً الشهر الماضي من احتمال حدوث انفجار في منشأة التجارب النووية في الشمال.

وذكر أيضاً انه بعد يوم من إجراء الشمال لاختباره النووي السادس والأقوى في 3 سبتمبر (أيلول) قال عالم نووي صيني كبير إن إجراء أي اختبارات إضافية يمكن أن تفجر قمة الجبل في موقع الاختبار وأن النفايات المشعة يمكن أن تخرج من الشقوق.