غزة تشيع ضحاياها الذين سقطوا في قصف الامس

14:16

2017-10-31

دبي- الشروق العربي- انطلقت في الساعة التاسعة والنصف من صباح اليوم الثلاثاء، مراسم تشييع جثامين الذين قضوا في استهداف اسرائيل لنفق شرق خانيونس.

وقال مراسلنا بغزة ان جثامين خمسة من الضحايا حملت في سيارات اسعاف من مستشفى شهداء الاقصى باتجاه منازل المقاومين في المحافظة الوسطى من قطاع غزة.

وشهد مستشفى الاقصى تواجدا مكثفا للعشرات من عناصر سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي الذين نعوا رفاقهم الذين سقطوا في الغارة الاسرائيلية.

وحمل المشيعون جثامين كل من عرفات أبو مرشد قائد السرايا وسط قطاع غزة ونائبه حسن حسنين، إضافة لجثمان أحمد أبو عرمانة في المسجد الكبير في البريج.

كما نقل جثمان عمر نصار الفليت للصلاة عليه في مسجد أبو سليم في دير البلح، و حسام السميري في مسجد الحكمة بالقرب من بلدية وادي السلقا.

وتؤدي الجماهير الغفيرة صلاة الجنازة ظهرا على جثامين عناصر القسام  مصباح شبير ومحمد الأغا من مسجد أهل السنة وسط خانيونس.

وكان سبعة مقاومين سقطوا بينهم قائد لواء الوسطى في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي وأربعة عناصر آخرين، بالإضافة إلى اثنين من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس، وأصيب 13 آخرين بجراح مختلفة، جراء قصف الطيران الحربي الإسرائيلي لنفق للسرايا شرق دير البلح وسط قطاع غزة بخمسة صواريخ، فيما اعمال البحث متواصلة بحثا عن مفقودين داخل النفق.