اعتقال إيطالى فى تونس بشبهة الاعتداء الجنسى على طفل

00:13

2017-10-31

دبي-الشروق العربي- أعلنت متحدثة باسم النيابة بمحكمة سوسة، الساحل الشرقى التونسى، الاثنين، توقيف مسئول عن جمعيات رياضية وثقافية إيطالى الجنسية للاشتباه فى "اعتدائه جنسيا" على أحد الفتيان من أعضاء الجمعية.

وأوضحت المتحدثة زاهية الصيادى أن الإيطالى (40 عاما) المقيم منذ "عدة سنوات" فى منطقة هرقلة السياحية قرب سوسة، كان أسس فى السنوات الست الأخيرة عدة نواد رياضية وثقافية للشبان دون 18 عاما.

وتم توقيفه مساء الجمعة ووضع قيد الايقاف التحفظى بتهمة "الاعتداء الجنسى على طفل دون 18 عاما" ومنضو فى احد النوادى التى اسسها ويديرها.

وتم إبلاغ القضاء من قبل إدارة حماية الطفولة التونسية بعد تلقيها شكوى من والدى الطفل، بحسب المصدر ذاته.

وفتح تحقيق لمعرفة ما إذا تعرض أطفال آخرون لاعتداءات جنسية من المشتبه به، بحسب المتحدثة التى أوضحت أنه عثر على أفلام إباحية فى منزل الإيطالى.

وسجلت فى تونس البلد الذى يستقبل سنويا ملايين السياح، فى السابق جرائم جنسية بحق أطفال على صلة بأجانب.

ففى 2016 حكم على الفرنسى تييرى دارانتيير الذى كان يملك مطعما فى سوسة، بالسجن 16 عاما من محكمة فرنسية بعد إدانته فى اعتداءات جنسية على 66 قاصرا بينهم 41 تونسيا.

واعترف دارانتيير الذى كان يصور ضحاياه، بجرائمه.