«قوافل زايد» تكثف مهامها في مصر

08:16

2017-10-28

دبي-الشروق العربي-كثَّفت قوافل زايد الخير مهامها الإنسانية في القرى المصرية بعلاج ما يزيد عن ألفي طفل ومسن في المستشفى الإماراتي المصري الميداني المتحرك الذي يشرف عليه الفريق الإماراتي المصري الطبي التطوعي، وذلك بمبادرة مشتركة من زايد العطاء وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري والمستشفى السعودي الألماني.
وأكد خالد الخيال عضو فريق العمل لقوافل زايد الخير رئيس مجلس إدارة مؤسسة بيت الشارقة الخيري أن مبادرة زايد العطاء حرصت منذ انطلاقها منذ 17 سنة على تبني الأفكار والمشاريع الإنسانية التطوعية محليا وعالميا واستحداث شركاء في الإنسانية من المؤسسات الحكومية والخاصة.
وقال إن القوافل الطبية في محطتها الحالية بقرية كفر صغر في محافظة الشرقية برئاسة جراح القلب الإماراتي الدكتور عادل الشامري وجراح القلب المصري الدكتور مرسي أمين قدمت نموذجا يفتخر به في العطاء والتطوع الميداني للتخفيف من معاناة المرضى المعوزين.