مريم أوزيرلي: تناولت العشاء مع ثري عربي مقابل أموال.. صور

03:10

2017-10-26

الشروق العربي - لم تجد الفنانة التركية مريم أوزيرلي الشهيرة بـ«السلطانة مريم» حرجاً في الاعتراف بأن أسرتها ليست غنية، ولذلك فأنها تضع على عاتقها تأمين حياتها ومستقبل ابنتها الوحيدة «لارا»، لافتة إلى أنها لو تعثرت مادياً، لن تجد منّ تستند عليه، مشددة على أنها لو لم تكن أماً عزباء، لعملت قليلاً.


نجمة «حريم السلطان» شددت على عدم وجود أي علاقة تربطها بوالد ابنتها، رجل الأعمال التركي جان التاش، لافتة إلى أنها لا تحصل منه على أي أموال، وأضافت: «ولا انتظر منه شيئاُ»، في الوقت الذي حرصت فيه على عدم نفي أو تأكيد علاقتها العاطفية بالمذيع الأردني باسل الزارو، حيث اكتفت بإجابة مثيرة عن سؤال حول علاقتها به في أحدث حوار صحفي لها، قائلة: «لن أرد على هذا السؤال».


مريم أكدت أنها تجني أموالاً أكثر في تركيا، وليس في دبي كما يعتقد الكثيرون، وفي تصريح وصفه البعض بالجرئ، كشفت عن مصدر آخر لجني الأموال في دول الخليج، قائلة: «أنا في النهاية عمل ممثلة في تركيا ليس في دبي، فالأمر في دبي ليس مثلما تتخيل، ولكن يمكن أن يعرض رجل أعمال تناول العشاء معي مقابل مبلغ من المال».


وأضافت: «عُرض عليّ هذا الطلب، وبالفعل ذهبت لهذا الموعد، وحصلت على أموال منه، لكنني تبرعت بها، لأنني ببساطة لم أحصل على هذه الأموال من عملي، فأنا مجرد تناولت العشاء معه، وأنا لا أتحمل أموال بدون عرقي وعملي».
من ناحية أخرى، احتفلت مريم أوزيرلي حديثاً بإطلاق فيلمها الجديد «جنكيز رجائي» الذي تشارك في بطولته أمام كينان أميرزالي، سركان كاسكين، جوناي كاراجا أوغلو، ألجي أكا، كما تتولى باشاك ديزر زوجة النجم كيفانج تاتليتوج مهمة الإشراف على أزياء نجوم العمل.