فعاليات صومالية تشيد بالمواقف الإنسانية للإمارات

06:56

2017-10-25

دبي-الشروق العربي-شادت الفعاليات السياسية والمجتمعية الصومالية المقيمة بالدولة، بدعم ومساندة دولة الإمارات العربية المتحدة حكومةً وشعباً بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للشعب الصومالي والوقوف إلى جانبه في أحلك الظروف واهتمامهم وحرصهم الشديد لتقديم المساعدات الإنسانية والتنموية، مؤكدين أن آثار زايد الخير منتشرة في كل ربوع وأجزاء الصومال.
و ثمنّ عبدالقادر شيخي محمد الحاتمي سفير جمهورية الصومال الفيدرالية في الدولة، خلال اجتماع الفعاليات السياسية والمجتمعية، مساء أمس الأول، بمقر السفارة في أبوظبي، وقوف دولة الإمارات قيادة وشعباً إلى جانب الصومال خلال التفجير الإرهابي والذي وقع الأسبوع الماضي في العاصمة الصومالية.
وقال شريف شيخ أحمد الرئيس الصومالي الأسبق، أتوجه بالشكر الجزيل إلى القيادة الرشيدة في الامارات، ولشعب دولة الإمارات الذين دائماً يقدمون المساعدات الإنسانية والتنموية للشعب الصومالي.

وأشاد عمر عبدالرشيد شرماكي رئيس الوزراء الصومالي السابق وعضو مجلس الشيوخ حالياً، بعمق العلاقات التاريخية والأخوية.
بدوره تحدث عبدالرحمن عثمان عمر السفير الصومالي السابق لدى دولة الإمارات وقال: إن دولة الإمارات ليست كباقي الدول بالنسبة للشعب الصومالي، فمنذ تأسيسها على يد المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ولا يوجد في الصومال منطقة أو مدينة أو جهة إلا وتجد آثار زايد الخير ظاهرة.
وأعرب حمزة حسن إبراهيم رئيس الجالية الصومالية في إمارة أبوظبي عن شكره وتقديره للقيادة الرشيدة لدعمها الشعب الصومالي لمواجهة المحن التي يتعرض لها.
وقال ناصر علي عالن عضو بالجالية الصومالية أتقدم بالشكر والعرفان للقيادة الرشيدة لدعمها وتقديم المساعدات للشعب الصومالي.
من جهة أخرى تفقد حسن علي خيري رئيس الوزراء الصومالي، يرافقه محمد أحمد عثمان الحمادي سفير الدولة لدى الصومال، الجرحى من مصابي التفجير الإرهابي الأخير في مقديشو، والذين يعالجون حالياً في مستشفى الشيخ زايد في مقديشو؛ للاطمئنان على الحالة الصحية للجرحى والرعاية الطبية والعلاجية المقدمة لهم.
جاء ذلك خلال زيارة أمس الأول للمستشفى مع الفريق الطبي الإماراتي في مقديشو ووفد هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.وقدم رئيس الوزراء الصومالي شكره وتقديره لدولة الإمارات على دعمها المستمر للصومال، مشيداً بجهود الفريق الطبي الإماراتي في إسعاف وعلاج الجرحى في مستشفى الشيخ زايد والاستعدادات الجارية لنقل الحالات الخطرة من المصابين إلى الخارج لتقلي العلاج.