خطوات لمنع الشجار مع زوجك

02:03

2017-10-25

الشروق العربي  - الخلافات الزوجية شئ من الوارد أن يحدث بين الزوجين ولكن نتيجة للانفعال الزائد وعدم التفكير قبل التحدث كما يقول المتخصصون فى علم النفس قد تتصاعد حدة الخلاف ويتحول إلى شجار وتبادل لألفاظ قد يندم عليها الزوجان فيما بعد لذلك ينصحك الخبراء بعدد من الخطوات لمنع حدوث ذلك وهى :

1- اجلسي على مقعد مريح

 

إذا كنت تتناقشين مع زوجك وبدأت تحسين أن الأمر يتطور والانفعال يزيد، ابحثي عن أقرب مقعد مريح لك اجلسي بهدوء. حيث يفيد علماء النفس أن حالة الوقوف تضع الجسم في حالة تحفز مما يزيد من التوتر والانفعال. أما وضع الجلوس يحفز المخ لإطلاق إشارات عصبية بالاسترخاء والهدوء.

 

2- اطلبي من جسمك أن يسترخي

 

أثناء الانفعال وحدة المناقشة يبدأ النفس في الضيق، يجف الحلق، ويبدأ الوجه في السخونة والإحمرار ويرجع ذلك إلى اندفاع الأدرينالين إلى الدم وفي هذه الحالة قد يصبح النقاش الهادئ أمر مستحيل! ولإرجاع جسمك لطبيعته وتخفيض الأدرينالين مرة أخرى أغمضي عينيك، وخذي نفسا عميقا من بطنك وأخرجيه ببطء، العد التنازلي من 10 إلى واحد. عندما تقومين بذلك ينخدع دماغك بالاعتقاد أنك في مكان أكثر أمانا وتحتاجين إلى مستوى أقل بكثير من الإثارة وكميات أقل من الأدرينالين.

 

3- اطرحي الأسئلة على زوجك

 

قد تصدر من زوجك بعض التصريحات المزعجة أثناء النقاش الحاد والتي يساء فهمها منك بسبب الانفعال. لذلك بدلاً من التسرع في تفسير كلماته ووضع استنتاجات، اسأليه عما يعني بقوله فقد تكون هذه الكلمات قد صدرت منه دون تفكير وسؤالك له سوف يعطيه فرصه للتفكير مرة أخرى والتراجع عما قال.

 

4- خذي وقتًا مستقطعًا قبل المواجهة

 

إذا كان هناك ما يزعجك من شريك حياتك وتنوين مواجهته بذلك، فلا تتسرعي في بدء المواجهة وأنت منفعلة. خذي وقت للتفكير والهدوء قبل أن تبدئين بالحديث مع زوجك. البعض قد يتطلب منه الأمر ساعات للهدوء والبعض قد يتطلب منه الأمر يوم كامل. خذي وقتك وفكري جيداً وابدئي المواجهة وأنت هادئة.

 

5- تذكري حبك لزوجك

 

اجلسي مع نفسك لقليل من الوقت وتذكري أن الحب بينك وبين زوجك هو ما جمعكما في الأساس. تذكري المواقف الجيدة لشريك حياتك والتمسي له الأعذار قبل البدء في النقاش.

نقاشك مع شريك حياتك ليس معركة يحاول كل طرف فيها إثبات أنه صاحب الحق، ولكن نقاشكما سويا يجب أن يكون غرضه الأساسي الرغبة الحقيقية في التوصل إلى حل يرضيكما معاً.