كرزاي: سياسة واشنطن في أفغانستان تسببت في زيادة التطرف

23:28

2017-10-19

دبي-الشروق العربي-أكد الرئيس الأفغاني السابق حامد كرزاي أن سياسية الولايات المتحدة في أفغانستان غير ناجحة، وتتسبب بصعود التطرف والراديكالية في البلد.

وقال كرزاي في كلمة ألقاها خلال أعمال الدورة الـ14 لمنتدى "فالداي" الدولي للحوار اليوم الخميس: "إنني من أشد منتقدي سياسة الولايات المتحدة في أفغاستان، لأنها غير ناجحة وتؤدي إلى عدد كبير من المشكلات، وفي المقام الأول، تتسبب بصعود التطرف والرادكالية".

وأشار كارزاي، الذي كان رئيسا لأفغانستان خلال 10 سنوات اعتبارا من العام 2004، إلى أن تنظيم "داعش" الإرهابي قد ظهر في أفغانستان "تحت رقابتهم (الأمريكيين) وسيطرتهم الكاملة على الفضاء الشرقي".

وشدد على أن "الكثيرين في دول أخرى يتساءلون ما إذا كان الإرهاب مقدمة للتدخل أم أننا نحارب التطرف فعلا؟"

وحث الولايات المتحدة على الاعتراف بأن سياستها في أفغانستان فشلت، لأنه "في حال عدم فعلهم ذلك، لن تنتهي لعبة التطرف".

كما دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى مد يد العون لبلاده والتأثير على سياسة الولايات المتحدة في المنطقة. 

وتأتي هذه التصريحات غداة مقتل 43 عسكريا أفغانيا بهجوم انتحاري على قاعدة عسكرية في قندهار، تبنته حركة "طالبان".