هزاع بن زايد: الإمارات تراهن دوماً على الشباب

14:36

2017-10-19

دبي-الشروق العربي-أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن الإمارات تراهن دوماً على الشباب، وفعاليات مثل مسابقة المهارات العالمية تساعدهم على تحديد مواطن القوة لديهم والتعرف على مهن المستقبل.
وقال سموه عبر «تويتر» أمس: «الشباب هم طاقة الحاضر والمستقبل، ومسابقة المهارات العالمية 2017 تفتح أفقاً واسعاً لاستكشاف ما يمتلكه الطلبة من مواهب وإمكانات وقدرات كبيرة».
على صعيد متصل، زار سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أمس، مسابقة المهارات العالمية «أبوظبي 2017»، التي تعقد تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

 

وتفقد سموه الأجنحة المشاركة في المعرض المصاحب للمسابقة ومنها جناح «أصحاب الهمم»، حيث تبادل سموه الحديث مع المشاركين، مشيداً بجهود أبناء الوطن من «أصحاب الهمم» في هذا الحدث العالمي الفريد، وهو ما يعكس التزام الدولة بتحقيق المشاركة الفاعلة ل«أصحاب الهمم» في المجتمع والتأكيد على دورهم المهم والرئيسي.
وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد، أن استضافة الدولة مسابقة المهارات العالمية «أبوظبي 2017» تجسد رؤيتها لاستشراف المستقبل ودعمها للشباب الذين يمثلون طاقاتها الاستراتيجية للمستقبل، مشيداً سموه بمخرجات هذه التظاهرة العالمية وما شهدته من نقاشات ثرية ومثمرة جمعت نخبة من الخبراء والمسؤولين والشباب من نحو 62 دولة من مختلف أنحاء العالم.
كما زار الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان أمس مسابقة المهارات العالمية «أبوظبي 2017».
وتفقد الأجنحة المشاركة في المعرض المصاحب للمسابقة التي تختتم فعالياتها اليوم في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
رافق الشيخ راشد بن حميد النعيمي خلال الزيارة مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، وعلي المرزوقي رئيس مهارات الإمارات في المركز وعدد من المسؤولين.
وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي - في ختام جولته - أهمية تنظيم مسابقة المهارات العالمية، والتي عكست دعم الدولة وقيادتها الرشيدة للشباب.. مشيداً بجهود مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني في تنظيم الحدث.
فيما أكد المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي النائب العام للدولة، أن مسابقة المهارات العالمية تعكس نهج دولة الإمارات العربية المتحدة التي تدعم الإبداع والابتكار، إيماناً من حكومتها بأن الشباب بطاقاته الإيجابية البنّاءة هم خير ثروة لمستقبل الدولة.
وأبدى النائب العام عقب زيارته لفعاليات المسابقة - بحضور مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني- إعجابه وسعادته بمنصات المسابقة، مضيفاً أنها خير وسيلة لإبراز مهارات الشباب في المجالات التقنية والمهنية، وتنمي فيهم روح المنافسة وتوفر الفرصة لهم لصقل مهاراتهم وتعزيز روح الإبداع والابتكار لديهم، وتساهم في تشجيع وتنمية الموارد البشرية وإعداد القوى العاملة الوطنية لخدمة النمو الصناعي والتقني بما يدعم اقتصاد الدولة.
وأشادت ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي بالمستوى الرفيع الذي تتمتع به شرطة أبوظبي في خدماتها المجتمعية وإنجازاتها المبتكرة والحديثة خلال زيارتها منصة شرطة أبوظبي ضمن فعاليات مسابقة المهارات العالمية 2017 بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.
واستهلت الزيارة بتدوين كلمة محبة وشكر ووفاء للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه عبر الشاشة الإلكترونية التي دشنتها شرطة أبوظبي في المنصة بإشراف فريقها لتنظيم المسابقة الدولية وذلك احتفاء بعام زايد 2018.
وأكد اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي، المكانة الريادية لمسابقة المهارات العالمية كملتقى دولي يجمع أفضل المتسابقين، لافتاً إلى أن استضافة أبوظبي لها تؤكد المكانة الرائدة التي تحققها الإمارة على المستويات كافة.