محمد بن زايد: سعادة المواطن هدفنا وأبناؤنا يستحقون الفرح

14:42

2017-10-18

دبي-الشروق العربي-استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وفداً من البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية، ترافقهم عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للسعادة.

ورحب سموه بالوفد وتبادل معهم الحديث حول البرنامج ومبادراته والنتائج التي حققها والأهداف التي يسعى إلى تنفيذها خلال المرحلة المقبلة. 
وقدمت عهود الرومي شرحاً حول لوحة فنية من عمل أطفال الإمارات، حيث تضم اللوحة بعض رسوم الأطفال الذين كانوا ضمن آلاف طلبة المرحلة الابتدائية المشاركين في رسم ملامح شعار البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية من خلال مبادرة السعادة والإيجابية ‏في عيون أطفال الإمارات، حيث تمت دعوتهم بوصفهم خبراء السعادة للتعبير عن تصورهم للسعادة والإيجابية من خلال الرسم. 
وأشارت إلى أن المبادرة اعتمدت طابعاً تكاملياً قام على حشد جهود الأطفال لتحقيق نتائج متميزة وجسدت نهج حكومة الإمارات التي ترى أن تحقيق السعادة ونشر ‏الإيجابية عملية وطنية مشتركة.
 
وخلال حديثه مع الوفد، أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات منذ نشأتها كان عنوانها الرئيسي وهدفها الأساسي هو سعادة مواطنيها، وتعزيز مكتسباتها الوطنية على كافة المستويات بما يعزز ويرسخ مكانتها على المستوى العالمي.
وأضاف سموه أن للسعادة والإيجابية أوجهاً عدة وتتجلى قيمتهما وأهميتهما في رمزية البذل والعطاء والتسامح وترسيخ الخير، منوهاً سموه بأن الإمارات كانت سباقة ورائدة باعتماد برنامج وطني للسعادة والإيجابية، نريد من ذلك حياة أفضل وأسعد وأجمل لأبناء الوطن الذين يستحقون العيش بفرح وتفاؤل بالمستقبل.
وأشار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى أن رهان دولة الإمارات كان ومازال على الإنسان الإماراتي الذي بسببه وبتوفيق من الله عز وجل أصبحت الإمارات في مصاف الدول الأكثر سعادة والأكثر تحقيقاً للمنجزات الوطنية في جميع المجالات، مؤكداً سموه أن هذا النهج سيتواصل بالعمل الجاد والنوعي في سبيل تحقيق المزيد من المنجزات التي تعزز سعادة ورفاهية مجتمع الإمارات.
وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على أهمية اتباع منهجية غرس قيم العطاء والبذل والتسامح في نفوس الأجيال وتنشئتهم على ثقافة الإيجابية والتفاؤل والأمل، مشيداً سموه بدور البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية في إطلاق الخطط والمبادرات المتنوعة التي تهدف إلى دعم ثقافة السعادة والعطاء في مجتمع الإمارات.
حضر اللقاء سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين، وسمو الشيخ سيف بن محمد آل نهيان، وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، والشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة.