مبيعات أجنبية تدفع البورصة المصرية للتراجع

12:24

2017-10-17

دبي-الشروق العربي-تكبدت الأسهم المدرجة بالبورصة المصرية خسائر حادة وعنيفة خلال تعاملات جلسة اليوم بعد مبيعات أجنبية قوية طالت الأسهم القيادية.

وهوى المؤشر الرئيسي إلى أدنى مستوى في شهر، رغم الارتفاعات التي سجلها في بداية تعاملات الجلسة.

وحتى منتصف تعاملات جلسة اليوم كانت تعاملات المستثمرين الأجانب والعرب تتجه نحو البيع، فيما قلصت المشتريات القوية من قبل المستثمرين حدة الخسائر.

ووفقاً لبيانات البورصة المصرية، فقد خسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المدرجة نحو 12.1 مليار جنيه خلال جلستي أمس واليوم، بنسبة تراجع تقدر بنحو 1.56%، وذلك بعدما تراجع من نحو 771.2 مليار جنيه في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 759.1 مليار جنيه في إغلاق تعاملات جلسة اليوم.

وعلى صعيد المؤشرات، فقد تراجع المؤشر الرئيسي "ايجي إكس 30" بنسبة 2.63%، فاقداً نحو 366 نقطة، بعدما هوى من مستوى 13891 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي، لينهي جلسة اليوم عند مستوى 13525 نقطة.

وعلى مستوى سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن النسبي في أسهم المؤشر الرئيسي، فقد تراجع بنسبة 2.92% عند سعر 75.69 جنيه، بقيمة تداول بلغت 131.2 مليون جنيه.

وتراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنسبة 0.98% فاقداً نحو 8 نقاط بعدما هوى من مستوى 815 نقطة في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي، ليسجل نحو 807 نقاط بنهاية تعاملات جلسة اليوم.

وامتدت الخسائر لتشمل المؤشر الأوسع نطاقاً "إيجي إكس 100"، الذي تراجع بنسبة 1.38% فاقداً نحو 25 نقطة بعدما أنهى جلسة تعاملات اليوم عند مستوى 1784 نقطة، مقابل نحو 1809 نقاط في إغلاق تعاملات الأسبوع الماضي.