نتنياهو يتهم الشرطة الإسرائيلية بتسريب معلومات "غير دقيقة" بشأن التحقيقات معه

13:54

2017-10-15

دبي- الشروق العربي- هاجم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء السبت، الشرطة، واتهمها بتسريب معلومات "غير دقيقة" للإعلام العبري بشأن التحقيق معه في قضايا فساد يشتبه بتورطه فيها.

وقال نتنياهو عبر حسابه على "فيسبوك": "الجمهور الإسرائيلي يدرك أن هناك حملة تشن ضدي كما جرت العادة مؤخرا؛ لكن الأيام ستثبت أنها غير صحيحة ومزيفة، ولن يكون هناك أي شيء".

تأتي تصريحات نتنياهو بعد وقت قصير من نشر القناة الإسرائيلية الثانية خبرًا عن نية الشرطة التحقيق مع نتنياهو مجددا بقضيتي الفساد المعروفتين بـ"الملف 1000"و "الملف 2000" خلال الأسبوعين المقبلين.

وأوضحت القناة أن التحقيقات الجارية "تعزز تورط نتنياهو في تلقي رشوة، وخيانة الأمانة" بالقضيتين المذكورتين بعد شهادات من شخصيات لهم علاقة بالتحقيق.

وكانت آخر مرة حققت فيها الشرطة مع نتنياهو بالقضيتين في أبريل/نيسان الماضي، لكنها واصلت التحقيق مع آخرين بالقضيتين خلال الأشهر الماضية، وفق إعلام إسرائيلي.

ونهاية سبتمبر/أيلول الماضي، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الشرطة تعتزم التحقيق مجددًا مع نتنياهو، بعد انتهاء فترة الأعياد اليهودية التي تنتهي مساء اليوم.

و"الملف 1000" يتضمن شبهات بحصول نتنياهو وزوجته سارة، على هدايا من رجال أعمال معروفين.

أما "الملف 2000"، فيتعلق بعقد نتنياهو محادثات مع ناشر صحيفة "يديعوت أحرنوت"، أرنون موزس، للحصول على تغطية صحفية أفضل لأنشطة رئيس الوزراء، مقابل تقديم مشروع قانون ضد صحيفة "إسرائيل اليوم" المنافسة.