لجنة مبادرات رئيس الدولة تعتمد مشروعات تنموية ب 213 مليون درهم

12:24

2017-10-09

دبي-الشروق العربي-تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وبمتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، اعتمدت لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة عدداً من المشاريع التنموية التي تدعم مسيرة النهضة الشاملة في مختلف مناطق الدولة بقيمة إجمالية 213 مليون درهم. 

فقد اعتمدت اللجنة برئاسة أحمد جمعة الزعابي نائب وزير شؤون الرئاسة، أسماء 163 مواطناً من المستفيدين ضمن مشاريع إحلال المساكن وبنائها وصيانتها، بالتعاون مع «برنامج الشيخ زايد للإسكان» بقيمة إجمالية تبلغ 153 مليون درهم؛ تحقيقاً لرؤية القيادة الرشيدة من خلال تحقيق الدعم السكني للمواطنين وتوفير الاستقرار المعيشي لهم.
 
كما اعتمدت شراء معدات طبية لمستشفى «خليفة التخصّصي» في رأس الخيمة بقيمة إجمالية بلغت 46.8 مليون درهم، للمساهمة في رفع مستوى الخدمات المقدّمة للمرضى، ولتلبية احتياجات القطاع الصحي. 
ووافقت على ترسية مشروع مجلس أهالي الجزيرة الحمراء بإمارة رأس الخيمة بتكلفة إجمالية بلغت 6 ملايين درهم، في إطار رؤية القيادة الرشيدة لتعزيز أواصر الترابط والتلاحم المجتمعي بين الأهالي في مختلف المناطق بما يعود بالنفع والفائدة على المجتمع. 
وأقرّت ترسية الخدمات الاستشارية لمشروع تطوير الطريق الواصل بين مدينة محمد بن زايد وشارع خليفة بن زايد بإمارة الفجيرة والطرق المحيطة بالمدينة بتكلفة إجمالية بلغت 2,7 مليون درهم، ويتضمن المشروع رفع كفاءة شبكة الطرق بما يلبّي احتياجات مستخدمي الطرق ومتطلباتهم من حيث السلامة المرورية، ومواكبة للتطوّر المستمر الذي تشهده مدينة الفجيرة. 
كما اعتمدت ترسية الخدمات الاستشارية لمشروع إنشاء مبنى تجاري سكني بإمارة الفجيرة «وقف مسجد الشيخ زايد» بقيمة إجمالية بلغت 4.3 مليون درهم. 
واستعرضت عدداً من المشاريع الخدمية الجاري العمل فيها، إضافة إلى الموضوعات المدرجة على جدول أعمال اللجنة واتّخذت بشأنها القرارات المناسبة. 
وأشادت فعاليات مجتمعية ومواطنون في الفجيرة ورأس الخيمة بإقرار لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، عدداً من المشاريع التنموية التي تدعم مسيرة النهضة الشاملة في مختلف مناطق الدولة بقيمة إجمالية 213 مليون درهم.
وقالوا إن القيادة الرشيدة لا تألو جهداً في سبيل توفير الحياة الكريمة لأبناء الإمارات، وتلمّس احتياجاتهم وتلبية تطلعات المواطنين.
وأكد علي مصطفى تجلي مدير الدائرة المالية بحكومة الفجيرة، أن المبادرات كشفت بوضوح مدى اهتمام القيادة الرشيدة بالمواطنين وحرصها الدائم على تلمّس احتياجاته، والعمل بجد واهتمام متعاظم من أجل تلبيتها بما يوفر مستوى حياة كريمة لهم، مشيراً إلى أن المبادرات ليست بجديدة على المواطنين، فسموه حريص دائماً على تلبية أشواقهم وتطلعات أبنائه المواطنين، وتحقيق الرخاء لهم. 
وقال سعيد السماحي مدير عام هيئة الفجيرة للسياحة والآثار بأن قرار اللجنة الخاص بتوفير المساكن للمواطنين، وترسية عدد من مشاريع الطرق والوقف الخيري ومشاريع خدمية أخرى، دليل ناصع على حرص القيادة الرشيدة واهتمامها المتواصل من أجل توفير الحياة الكريمة للمواطن. 
بدوره أكد مشعل الخديم رئيس قسم العمليات التربوية في منطقة الفجيرة التعليمية أن مبادرات رئيس الدولة سواء السكنية أو الخاصة بالبنية التحتية تسهم في تحقيق الراحة والاستقرار للمواطنين، وتعزز مستوى الرفاهية الذي بات سمة واقعهم الحياتي.
من ناحيتها قالت فاطمة الشرع مسؤولة مركز إكسبو الفجيرة التابع لغرفة تجارة وصناعة الفجيرة إن المشاريع النوعية التي اعتمدتها لجنة متابعة تنفيذ مبادرات رئيس الدولة تؤكد حرص القيادة الرشيدة، وسعيها الدائم إلى توفير متطلبات المواطنين، والعمل على تذليل كل التحديات.

اهتمام متعاظم

وأشارت إلى أن المواطن الإماراتي من خلال الاهتمام المتعاظم الذي توليه له القيادة الحكيمة يحظى برعاية واهتمام كبيرين من قادة الدولة، التي تضع تطلعات المواطن واحتياجاته الحياتية على رأس أجندة عملها، وأن قرارات اللجنة تمثل مكرمة سخية من صاحب السمو رئيس الدولة، أدخلت السعادة والحبور في قلوب جميع المواطنين.
من جانبه أعرب المواطن يديد علي يديد الشحي عن عظيم شكره وعرفانه للقيادة الرشيدة على مكارمها السخية والمتواصلة دوماً من أجل راحة وسعادة المواطن الإماراتي، مشيراً إلى أن عطاء القيادة الحكيمة دليل على حرصها وتفانيها المستمر من أجل تحقيق رفاهية شعبها وتلبية تطلعاته وتحقيق مطالبه الحياتية، وأن مكارم قيادتنا الرشيدة يجب أن يقابلها عطاء من قبل المواطنين بإضافة الإنتاجية وتعزيز المهارات.

مسيرة النهضة

أشاد منذر بن شكر الزعابي مدير عام بلدية رأس الخيمة باستراتيجية توجيهات القيادة الرشيدة، باعتماد لجنة متابعة تنفيذ مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة، عدداً من المشاريع التنموية التي تدعم مسيرة النهضة الشاملة، والمتمثلة بتطوير التقنيات الطبية في مستشفى خليفة التخصصي بالإمارة، بما يواكب المعايير العالمية.
كما اعتبر اعتماد اللجنة ل 163 اسماً من المستفيدين ضمن مشاريع إحلال مساكنهم وصيانتها، خطوة لتعزيز الاستقرار والعيش الكريم للمواطنين، مؤكداً أن القيادة الحكيمة لا تألو جهداً في توفير كافة مقومات السعادة، حيث إنها تستمر على نهج العطاء والكرم الذي ورثته عن القادة المؤسسين.
وأشار إلى أن اعتماد اللجنة لعدد من مشاريع البنية التحتية الاستراتيجية في الدولة، تأتي استكمالاً للنهج المقدس في الاستجابة لحاجات المواطن الإماراتي وتوفير الحياة الكريمة له.

خطوات رائدة

ثمنت الدكتورة شيخة الطنيجي (أكاديمية) مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» بتطوير المعدات الطبية في مستشفى خليفة التخصصي برأس الخيمة، واعتماد مشاريع إحلال وبناء وصيانة مساكن أكثر من 150 مواطناً، مؤكدة أن هذه الخطوات الرائدة ليست بجديدة على قيادتنا الحكيمة، التي تحرص دوماً على توفير كافة مقومات العيش الكريم. 
وقالت بأن المواطن الإماراتي في موضع الاستثمار الطيب للقيادة، بهدف تقديم العطاء للتسامي بالدولة إلى مقدمة دول العالم، من منطلق أن نهج السعادة للإنسان هو الرهان الذي تكسبه القيادة بحكمتها المعهودة منذ أن تأسست دولة الاتحاد والإنجازات.

تلبية مطالب الشعب

أشار عبدالله الشميلي، من أبناء منطقة شمل في رأس الخيمة، إلى أن المشاريع التي تم اعتمادها ضمن توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، تعكس مدى إصرار حكومتنا على تلبية مطالب الشعب على مختلف الأصعدة بما يحقق التنمية المستدامة، وخاصة المشاريع التي خصت بها إمارة رأس الخيمة، كالأجهزة الطبية لمستشفى خليفة التخصصي، ومجلس الجزيرة الحمراء. 
وأوضح أن تلك المبادرات من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في حياتنا وتلامس احتياجاتنا الأساسية.