وقالت السفارة إن "أحداثا أخيرة" ألزمت الحكومة الأميركية بإعادة تقييم "التزام" تركيا أمن البعثات الدبلوماسية الأميركية وموظفيها في البلد.

وتابعت أنها بهدف تقليص عدد الزوار قررت "أن تعلق بمفعول فوري جميع خدمات التأشيرة لغير الهجرة في جميع المرافق الدبلوماسية الأميركية في تركيا".