الصين تفشل في تجربة اطلاق قاذفة صواريخ اسرع من الصوت

21:55

2014-08-22

القاهرة - الشروق العربي :- 

فشلت الصين للمرة الثانية في تجربة اطلاق قاذفة صواريخ اسرع من الصوت والتي يراها مراقبون انها تمثل نظاما جديدا لاطلاق الاسلحة النووية وكان اول اختبار للصاروخ في 9 كانون الثاني/يناير والذي اكدته بكين في وقت لاحق.

 

وقالت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست" عبر مصادر مقربة من الجيش لم تكشف عن هويتها ان "قاذفة الصواريخ الاسرع من الصوت طراز "يو-14" سقطت بعد وقت قصير من اطلاقها في اقليم "شانشي" وسط البلاد في 7 اب/اغسطس الجاري".

 

وذكرت الصحيفة ان قاذفة الصواريخ غير مزودة بالطاقة ومصممة بحيث تحمل الى ارتفاع عال بواسطة صاروخ ثم يتم اطلاقها بسرعة تفوق سرعة الصوت بما يتراوح بين خمس الى عشر مرات بحيث تتجاوز الانظمة الدفاعية للعدو.

 

وذكر مستشار في مجال الاقمار الصناعية لدى الحكومة المركزية "وانج شودونج" انه من الضروري للصين دعم امكانياتها الصاروخية نظرا لان اسلحة الجيش الصيني اضعف من الدروع الامريكية المنتشرة في كل مكان في العالم.

وكانت وزارة الدفاع الصينية حاولت ابان التجربة الاولى طمانة جيرانها مشيرة الى ان الخطوة ذات طبيعة علمية ولا تستهدف اي دولة.

واضافت ان الاختبارات العلمية البحثية المقررة التي اجريت في اراضيها سلمية ولا تستهدف اي دولة ولا ترمي لتحقيق اهداف معينة.