الجيش اللبناني "يطهر" تلة الحمرا بعد هجوم

15:19

2015-01-24

دبي- الشروق العربي- استكمل الجيش اللبناني "تطهير" المنطقة المحيطة بأحد مراكزه التي تعرضت لهجوم من مجموعة مسلحة قرب رأس بعلبك شرقي البلاد، حسبما أفاد مراسل "سكاي نيوز عربية".

واستقدم الجيش تعزيزات عسكرية لتحصين مواقعه في منطقة تلة الحمرا قرب رأس بعلبك، القريبة من الحدود السورية.

وكان الجيش قد نعى ضابطا و4 جنود قتلوا في المعارك التي وصلت لذروتها الجمعة، فيما تشير معلومات إلى عثور الجيش على 3 جثث لجنود في أرض المعركة، اعتبروا في وقت سابق في عداد المفقودين.

وقال بيان سابق للجيش إن "عددا كبيرا" من المسلحين قتلوا أيضا، لكنه لم يذكر أرقاما.

وكانت مجموعة مسلحة تابعة لـ"تنظيم الدولة" هاجمت مركزا لقوات حرس الحدود وسيطرت عليه، قبل أن يستعيده الجيش اللبناني.

وفي ديسمبر الماضي، قتل 6 جنود لبنانيين، وأصيب آخر خلال اشتباكات بين دورية للجيش ومسلحين في المنطقة ذاتها.

كما يشار إلى أن الجيش اللبناني صد محاولة تسلل للمسلحين الخميس، من التلال المحيطة في بلدة عرسال، باتجاه مراكزه الواقعة قرب البلدة من ناحية الحدود الشرقية.

وتقع رأس بعلبك قرب عرسال، حيث شن متشددون هجوما كبيرا في أغسطس الماضي وأسروا جنودا لبنانيين.

وكثيرا ما يتأثر لبنان بالحرب الدائرة في جارته سوريا، حيث توسع مجموعات مسلحة سورية نفوذها إلى داخل الأراضي اللبنانية وتقاتل الجيش اللبناني أحيانا.