وأوضح السنيورة خلال لقائه السفير الكويتي في لبنان أن المجموعة اللبنانية داخل خلية العبدلي كانت مشاركة في التوجيه والإعداد والتدريب والتمويل.

وقال السنيورة إن هناك قلة قليلة تحاول أن تخرب العلاقة التاريخية بين لبنان ودولة الكويت.