مقابل حل “اللجنة الإدارية” ووقف الترتيبات مع دحلان

عرض جديد من عباس لحماس : كهرباء وديزل والسماح بإستقبال وتحويل دولارات ثم إنهاء الإنقسام

18:10

2017-07-31

دبي-الشروق العربي-آخر عرض سياسي طازج قدمه الرئيس الفلسطيني محمود عباس لحركة حماس في قطاع غزة مساء الأحد يقترح خطة سريعة ومتكاملة لإنجاز المصالحة وبسرعة.

 العرض وفقا لمصادر “رأي اليوم” يتضمن إعلان حركة حماس من جانبها حل اللجنة الإدارية في القطاع والإعلان عن إنهاء الترتيبات التي جرت مع تيار عضو المجلس التشريعي محمد دحلان وفورا.

بالمقابل يعرض عباس المبادرة وفورا لخطوتين من جهته هما وقف وتجميد كل إجراءات الرئاسة العقابية بما فيها  التراجع عن قطع الكهرباء والسماح بدخول مادة الديزل وسحب قرار البنك المركزي الفلسطيني بمنع تحويل الدولار او العملة الأجنبية لفروع البنوك العاملة في القطاع.

خطة عباس تعتبر خطوتان من كل جانب هما الأساس قبل الإنتقال للمرحلة التالية وهي العودة وفورا لطاولة المصالحة و”إنهاءالإنقسام” ثم حل المجلس التشريعي وإجراء إنتخابات والمبادرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية بالشراكة مع حماس.

 المقترح تم تقديمه بإتصالات مباشرة عبر مدير المخابرات  ماجد فرج وبدعم من مستشار الرئيس عزام الأحمد وإتصل بقادة حماس داعما وبقوة روحي فتوح .

الجواب الذي حصل عليه ثلاثي السلطة حسب المصادر هو الموافقة من حيث  المبدأ شريطة ان يعلن  عباس وقف كل الإجراءات العقابية اولا وقبل التفاوض على بقية التفاصيل وشريطة ان لا تعلن حماس إسقاط كل ترتيباتها مع اي طرف .

حماس تريد من عباس وقف الإجراءات اولا وبقرار ذاتي وبعيدا عن اي تفاوضات.

 وعباس يريد التفاوض على ما بعد وقف الإجراءات.

 والإتصالات مستمرة ولا زالت عالقة عند هذه النقطة.