المرشد الأعلى يطالب الحجاج الإيرانيين بتسييس الحج بالعام الحالى

19:09

2017-07-30

دبي-الشروق العربي-فى مفاجأة من العیار الثقيل، دعا المرشد الأعلى فى إيران على خامنئى حجاج بلاده إلى تسييس الحج، واستغلال الموسم هذا العام لإبداء المواقف السياسية فى المنطقة تجاه القضية الفلسطينية.

 وبحسب وكالة إيرنا، قال على خامنئى خلال استقبال المسئولين بشئون الحج، اليوم، الأحد، "فى الظرف الراهن قضية المسجد الأقصى هى القضية الأهم للمسلمين، فإسرائيل تفرض القيود على أصحاب الأرض فى القدس باتوا أكثر جرأة ووقاحة على حد تعبيره.

 وزعم أن فريضة الحج هى المناسبة الأفضل لإظهار مواقف الأمة الإسلامية المتعلقة بالمسجد الأقصى والوجود الأمريكى الشرير فى المنطقة، قائلا: "الحج هو فرصة لكی تعلن من خلاله الأمة الإسلامیة عن مواقفها".

 

وأوضح المرشد الأعلى فى إيران، أن مؤسس الجمهورية الإسلامية الإمام الخمينى، كان يرفض الحج دون مراسم ما أسماها بـ"إعلان البراءة من المشركين".

 

وأعلنت إيران اليوم، أن أول قافلة للحجاج وصلت الأراضى السعودية، بعد الأزمة الدبلوماسية بين البلدين، على خلفية اقتحام مبنى السفارة السعودية فى طهران العام الماضى.

 

وتصر طهران على إقامة مراسم ما يسمى بإعلان البراءة التى ابتدعها الخمينى، منذ قيام الثورة الإيرانية فى 1979 وفرضها على الإيرانيين كشعيرة من شعائر الحج، من خلال إقامة التظاهرات ورفع لافتات سياسية، وهو ما ترفضه المملكة العربية السعودية وشددت فى أكثر من مناسبة على رفضها.