20 مليون درهم يرصدها الهلال الأحمر الإماراتي لحملة الأضحى

19:03

2014-09-08

الشروق العربي - أبوظبي - رصدت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، تكلفة مبدئية لمشاريع الأضحى المتمثلة في توزيع الأضاحي وتيسير أداء فريضة الحج مبلغ 19 مليوناً و500 ألف لتصرف على المشاريع الموسمية لحملة الأضحى هذا العام داخل الدولة وفي العديد من دول العالم.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته الهيئة اليوم الإثنين، في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية في أبوظبي، لإطلاق حملة الأضحى المبارك لعام 1435 - هـ 2014 م تحت شعار "فرحتهم عيدٌ لنا"، بحضور نائب الأمين للشؤون المحلية، راشد مبارك المنصوري، وعدد من مدراء فروع الهيئة ومندوب عن جمعية أبوظبي التعاونية رعاة حملة الأضحى للعام 1435 هـ.

وأكد راشد المنصوري، في كلمة ألقاها بداية المؤتمر الصحافي، بأن توجيهات القيادة للهلال الأحمر تقضى بمد يد العون الإنساني للشرائح الضعيفة بالمجتمع المحلي وللمحتاجين على المستوى الدولي، وتعزز الشراكة الإنسانية للهيئة مع الشركاء الاستراتيجيين للهلال الأحمر والهيئات الرسمية والمؤسسات الخاصة وكبار المحسنين وكافة أفراد المجتمع ليصل عطائهم الخيري لأكبر شريحة من الفئات التي يظلهم الهلال الأحمر بمظلة العطاء الإنساني تجسيداً للشعار الذي يرفعه الهلال الأحمر هذا العام "فرحتهم عيدٌ لنا" ونقصد به فرحة الطفل المحروم بكسوة عيد كان يتمناها وفرحة أسرة معوزة بأضحية كانت محرومة منها وفرحة حاج ينوي أداء فريضة الحج. 

وأضاف راشد المنصوري: "نأمل أن تتجاوب معنا كافة قوى الخير الفاعلة والمؤثرة في المجتمع ليصل عطاء الهلال الأحمر المستهدفين من الضعفاء والمحتاجين، وأن يتفاعل مع مشاريع الهلال الأحمر، كل فرد في بلد الخير والعطاء، إمارات المحبة والسلام".

محلياً وعالمياً 
ويستفيد من مشاريع حملة الأضحى داخل الدولة 18 ألفاً و500 أسرة من الفئات الضعيفة و المحتاجة، أما عدد الأضاحي المتوقع ذبحها محلياً 20 ألف و166 أضحية ، فيما تغطى حملة الأضحى ومشاريعها الإنسانية احتياجات 334 ألفاً و658 مستفيداً في 57 دولة حول العالم في أفريقيا وأوروبا وآسيا وأستراليا ونيوزيلندا ، بالإضافة لمبلغ 2 مليوناً و500 ألفاً تم اعتمادها كمبالغ إضافية لذبح وتوزيع لحوم الأضاحي في مخيمات اللاجئين والنازحين في فلسطين واليمن ولبنان والصومال وباكستان وسوريا والعراق وسريلانكا والمالديف وبنجلاديش وإندونيسيا.