بلجيكا تنشر الجيش لحفظ الأمن الداخلي

16:46

2015-01-17

دبي- الشروق العربي- بدأت قوات من الجيش البلجيكي، السبت، عملية الانتشار في مواقع عدة من البلاد، تحسبا لوقوع هجمات، ولاسيما في منطقة أنفير، حيث تعيش مجموعة كبيرة من اليهود.

وبعد تفكيك خلية متشددة كانت تستعد لتنفيذ هجمات، اتخذت الحكومة البلجيكية سلسلة إجراءات لحماية البلاد، من بينها الاستعانة بالجيش لحماية المواقع المهمة.

وقال مكتب رئيس الوزراء، شارل ميشال، إن اللجنة الوزارية المصغرة قررت نشر 300 جندي في بروكسل وأنفير، مرجحا نشر جنود في فرفييه و"مواقع أخرى".

واضاف مكتب ميشال، في بيان، أن الجنود سينتشرون "بأسلحتهم وستكون مهمتهم الرئيسية حماية هذه المواقع. سيعززون جهاز الشرطة".

وكانت الحكومة البلجيكية قد أعلنت الجمعة عزمها تنشر الجيش في بعض المواقع، بعد عملية فرفييه، التي قتل خلالها متشددان كانا يعدان لهجوم على الشرطة.

جدير بالذكر أن السلطات البلجيكية لم تستدع الجيش لحفظ الأمن منذ ثمانينات القرن الماضي.