قتيلة في احتجاجات شرقي القاهرة

21:10

2014-08-22

القاهرة - الشروق العربي :- 

قتلت سيدة في اشتباكات بين قوات الأمن ومتظاهرين مؤيدين لجماعة الإخوان المسلمين، الجمعة، في منطقة المطرية شرقي العاصمة المصرية، حسبما أفادت مراسل "سكاي نيوز عربية".

 

وعقب صلاة الجمعة، شهدت عدة محافظات مصرية احتجاجات لأنصار جماعة الإخوان، التي ينتمي لها الرئيس الأسبق محمد مرسي.

 

ووقعت اشتباكات بين أنصار الإخوان في المطرية، وهي منطقة يقطنها عدد كبير من مؤيدي جماعة الإخوان، وعلى مدار الأشهر السابقة شهدت احتجاجات تخللهتا أعمال عنف وسقوط قتلى ومصابين.

 

وحسب مراسلنا، ألقت قوات الأمن القبض على عدد من المتظاهرين، قالت إن بحوزتهم زجاجات حارقة (مولوتوف) وأسلحة.

 

كما شهدت محافظة الجيزة مظاهرات مماثلة لأنصار الإخوان.

 

وفي الإسكندرية (شمال) فضت الأجهزة الأمنية مظاهرة للإخوان بمنطقة المنتزه بالغازات المسيلة للدموع، بعد أن حاولوا قطع طريق وتعطيل حركة المرور به، بإشعال النيران في إطارات السيارات.

 

وكان تحالف يقوده الإخوان دعا أنصار الجماعة في المحافظات المصرية، للتظاهر في الشوارع والميادين بدءا من الجمعة وطوال الأسبوع المقبل.

 

ومن جهة أخرى، أعلنت قوات الأمن إبطال مفعول عبوة ناسفة بجوار محطة مترو حلوان في القاهرة.

 

وتشهد مصر موجة عنف سياسي منذ عزل مرسي في يوليو 2013 على يد الجيش، اشتدت حدتها مع انتخاب عبد الفتاح السيسي رئيسا للجمهورية في 2014.