ليبيا تتهم الخرطوم بـ"دعم الإرهاب" وتطرد ملحقها

13:53

2014-09-07

طرابلس - الشروق العربي - اتهمت الحكومة الليبية المؤقتة ليل السبت الأحد السودان بدعم مليشيات إسلامية "إرهابية" مناوئة للسلطات الليبية وتزويدها بالأسلحة، وطالبت بسحب الملحق العسكري السوداني من ليبيا باعتباره "شخصا غير مرغوب فيه.

وقالت الحكومة في بيان إن "طائرة نقل عسكرية سودانية دخلت المجال الجوي الليبي من دون إذن أو طلب رسمي من مصلحة الطيران المدني الليبي" معتبرة ذلك "خرقا للسيادة الليبية وتدخل في شؤونها".

وعبرت الحكومة الليبية عن استنكارها ورفضها التام لهذا الإجراء، موضحة أن الطائرة "كانت محملة بشحنة من الذخائر لم تطلبها الدولة الليبية ولم تكن على علم بها أو تنسق فيها مع السلطات السودانية".

وأشارت الحكومة إلى أن "وجهة الطائرة كانت نحو مطار معيتيقة" في العاصمة الليبية طرابلس والذي تسيطر عليه مليشيات مصراتة وجماعات مسلحة مؤيدة لها تقاتل الجيش الوطني الليبي.

ولفتت الحكومة إلى أنها اكتشفت شحنة الأسلحة بعد توقف قائد الطائرة في مطار الكفرة الحدودي مع السودان للتزود بالوقود.

إلا أن المتحدث باسم الجيش السوداني، الصوارمي خالد سعد، نفى تقديم أي شكل من أشكال الدعم لأي طرف من الأطراف المسلحة في ليبيا، وقال إن الطائرة التي حطت في ليبيا كانت تحمل معدات للقوات السودانية الليبية المشتركة.