روزاريو داوسون: احتفظت بعذريتي حتى العشرين

19:16

2014-09-06

الشروق العربيالقاهرة: ذكرت روزاريو داوسون في حوارها مع مجلة Cosmo for Latinas التي ظهرت علي غلاف عددها الجديد، أنها حرصت في مراهقتها علي ألا تورط نفسها في حمل مبكر جراء إقامة علاقات في سن صغيرة، نظراً لظروفها العائلية، قائلة: "والدتي تولت تربية خمس أطفال دون مساعدة من أحد، وكنت أتطلع  إلى فرص أفضل لحياتي، لذلك تجنبت التهور والحمل في مراهقتي". بدورها تتعارض تصريحاتها عن مراهقتها العادية، مع الأدوار المثيرة التي ساهمت بشهرتها في هوليوود، ومنها بطولتها في الفيلم الشهير Sin City. في المقابل، أكدت داوسون على أنها شخصية رومانسية، قائلة "أنا شخصية رقيقة، أفضل الحميمة، وأحب الرجال"، مضيفة: "أفضل أن أغرم بشخص ما، ولكن ليس هذا كل ما أبحثه عنه فقط في العلاقة العاطفية". وأوضحت أنها تتروى عند الوقوع في الحب، مشيرة إلى المجهود الذي بذله حبيبها السابق لإسعادها، قائلة: "في عيد ميلادي الخامس والعشرين، فاجأني حبيبي بإعداد حمام دافئ لي، ووضع فيه الزهور والشموع، فهو كان يعرف مدي حبي لذلك". وأكدت أنها ما تزال تذكر هذا الأمر رغم أنه شيء رمزي بسيط، ولكنه كان مميزًا لأنه فكر في الأشياء التي تسعدها. وتحرص داوسون (35 عاما) علي خدمة مجتمعها اللاتيني، فأسست منذ عشر سنوات مؤسسة Voto Latino  تشجع الشباب على التصويت في الانتخابات، والانشغال بالسياسة.