تنظيم الدولة يفجر "جسر القيارة" في نينوى

14:30

2015-01-01

دبي- الشروق العربي- فجر مسلحون، تابعون لتنظيم الدولة، جسر ناحية القيارة بمحافظة نينوى، شمالي البلاد، فيما أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن تفكيك 86 عبوة ناسفة، والتعامل مع 10 من المنازل والبيوت المفخخة، في الضلوعية جنوبي تكريت.

تفصيلاً، ذكر مصدر محلي في محافظة نينوى، الأربعاء، أن تنظيم الدولة "داعش" فجر جسر ناحية القيارة بصهريج مفخخ.

وقال المصدر إن "مسلحي تنظيم داعش قاموا، عصر اليوم، بتفجير صهريج مفخخ استهدف جسر القيارة الاستراتجي الذي يربط محافظة نينوى بمحافظة صلاح الدين من جهة القيارة جنوبي نينوى، ما أسفر عنه انهيار الجسر".

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "مسلحي داعش انسحبوا إلى الجهة الأخرى من الناحية بعد تفجير الجسر، وتركوا مواقعهم بعد تقدم قوات البشمركة وعناصر شرطة نينوى وأبناء العشائر في الجهة الأخرى من ناحية القيارة".

يشار إلى أن قوات مشتركة من شرطة محافظة نينوى والبشمركة، مسنودة بمقاتلي العشائر، شنت، في وقت سابق الاربعاء، هجوماً واسعاً ضد "داعش" جنوبي الموصل، فيما تمكنت من تحرير أجزاء كبيرة من ناحية القيارة، كما نفذ التحالف الدولي قصفاً مكثفاً على مواقع التنظيم في الساحل الأيمن من الناحية، بحسب مصادر محلية.

وفي محافظة صلاح الدين، أعلنت وزارة الداخلية، الأربعاء، عن تفكيك 86 عبوة ناسفة ومعالجة 10 منازل مفخخة، بالإضافة إلى ضبط 5 مركبات تابعة لتنظيم "داعش" في ناحية الضلوعية جنوبي تكريت.

وقال المتحدث باسم الوزارة العميد سعد معن في بيان، إن "الشرطة الاتحادية تمكنت من تفكيك 86 عبوة ناسفة ومعالجة 10 منازل مفخخة في منطقة خزرج التابعة لناحية الضلوعية".

وأضاف معن أن الشرطة تمكنت أيضاً من ضبط 5 مركبات تابعة لداعش في المنطقة.