غارات على جوبر.. واغتيال قيادي بـ"الحر" بتلبيسة

19:35

2014-12-31

دبي- الشروق العربي- تعرض حي جوبر في العاصمة السورية دمشق، الأربعاء، لعدة غارات جوية، فيما اغتال مسلحون قيادياً في الجيش الحر في تلبيسة بريف حمص.

على صعيد المعارك، استمرت الطائرات المقاتلة والمروحية في قصف العديد من المناطق، على رأسها حي جوبر الدمشقي، حيث تعرض الحي لأكثر من 18 غارة جوية، أطلق عليه خلالها 12 صاروخاً، وهو ما اعتبره ناشطون في المعارضة "تصعيداً غير مسبوق".

وكان الحي تعرض للقصف المدفعي الثلاثاء في أعقاب اشتباكات عنيفة دارت في الحي بين المسلحين والقوات الحكومية.

وأضاف ناشطون آخرون أن الطيران الحربي شن 12 غارة جوية، الأربعاء، على بلدة إبطع في ريف درعا، 8 منها بالبراميل المتفجرة، بينما تعرضت مدينة جاسم لأربع غارات جوية.

وفي وقت مبكر الأربعاء، ذكر ناشطون معارضون أن مسلحي المعارضة تمكنوا من "تحرير حاجز الزلاقيات بريف حماة بالكامل"، موضحين أن العملية لم تستغرق إلا نصف ساعة، نجم عنها مقتل عدد من أفراد القوات الحكومية.

وأضافوا أن اشتباكات عنيفة دارت بين مسلحي المعارضة والقوات الحكومية ﻋﻠﻰ ﺣﺎﺟﺰي ﺯﻟﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺼﺎﺻﻨﺔ في ريف حماة.

اغتيال قيادي بالجيش الحر

وقال ناشطون معارضون إن مسلحين مجهولين اغتالوا صباح الأربعاء القيادي في الجيش الحر أبو وائل الحمصي، بعد أقل من 24 ساعة على اختطافه.

وأضاف الناشطون أن "أبو وائل"، وهو أحد أبرز قيادات الجيش الحر في حمص أثناء حصارها، تعرض للاختطاف مساء الثلاثاء، وألقيت جثته فجر الأربعاء في قرية السعن، على بعد 4 كيلومترات شرقي تلبيسة.