معارك وهجمات دامية في العراق

13:56

2014-09-05

بغداد - الشروق العربي- قتل ما لا يقل عن 35 شخصاً وأصيب 56 آخرون في أنحاء متفرقة من العراق الخميس وفقاً لمصادر أمنية وطبية عراقية.

فقد ذكرت مصادر أمنية وطبية أن ما لا يقل عن 17 شخصاً قتلوا بانفجار سيارتين مفخختين شمالي بغداد مساء الخميس.

وأضافت المصادر أن السيارة الأولى انفجرت أمام مطاعم ومقاه ومحلات تجارية في حي الكاظمية ما أسفر عن مقتل 11 شخصاً وإصابة 32 آخرين بجروح.

وتابعت المصادر أن سيارة أخرى انفجرت أمام محلات تبيع الكحول في منطقة الكرادة في وسط بغداد، ما أدى إلى مقتل 6 أشخاص وجرح 17 آخرين.

وفي موقع الانفجار، تطايرت واجهات المحال التجارية إلى مسافات بعيدة بفعل الانفجار.

وفي محافظة الأنبار، غربي العراق، أفادت مصادر طبية بأن 18 مدنياً قتلوا، وجرح 7 آخرون، جراء القصف على مدينة الفلوجة.

وأشارت المصادر إلى أن المستشفيات تسلمت جثامين القتلى، موضحة أن بعض الجرحى في حالة خطرة.

وأوضح شهود عيان أن قصفاً جوياً استهدف عدة أحياء وسط الفلوجة.

من ناحية ثانية، تمكنت القوات الكردية من استعادة السيطرة الكاملة على قرية "ينكجة"، الواقعة جنوبي مدينة كركوك، إلى الشمال من بغداد، بعد اشتباكات عنيفة مع مقاتلي تنظيم الدولة، الذين سيطروا على القرية لأكثر من شهرين.

وقال مسؤول كردي إن المواجهات أسفرت عن مقتل 10 من مقاتلي تنظيم الدولة.

وعلى صعيد آخر، اتهم المتحدث الرسمي باسم البشمركة الكردية العميد هالكورد حكمت الحكومة العراقية بمحاولة الاستيلاء على الأسلحة التي ترسلها دول لمساعدة إقليم كردستان في مواجهة تنظيم الدولة.

وفي واشنطن، أعلن البنتاغون الخميس أن حوالي 100 أميركي يقاتلون إلى جانب التنظيمات الإسلامية بينهم 10 مع تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال المتحدث باسم البنتاغون الكولونيل ستيفن وارن "نعتقد أن حوالي 100 مواطن أميركي يقاتلون حالياً في سوريا ولا نعرف بالتحديد التنظيمات التي ينتمون إليها. نعتقد أن 10 أميركيين يقاتلون مع الدولة الإسلامية".

ولم يكن قادراً مع ذلك على توضيح ما إذا كان العشرة يقاتلون في سوريا أو في العراق.