محطات الحرب على أفغانستان.. البداية "أكشن" والنهاية "دراما"

01:51

2014-12-30

دبي-الشروق العربي 

"الحرب على الإرهاب"، هو الشعار الذي اتخذته إدارة الرئيس الأمريكي السابق جورج دبليو بوش، بعد هجمات الحادي عشر من سبتمبر عام 2001، وبدأ التنفيذ في أقل من شهر، وكأن خطة الحرب معدة مسبقًا، فحركت الولايات المتحدة الأمريكية جيوش 50 دولة، تحت مظلَّة تحالف دولي نحو أفغانستان، ومن هذا التاريخ (7 أكتوبر 2001) ولمدة 13 عامًا، ظلَّت الحرب بين "الحلفاء" و"الإرهاب" على الأراضي الأفغانية، فسقط آلاف الضحايا، وترامت الأشلاء، وظهر التعذيب في "باغرام" كما في "أبو غريب"، وفي الوجهة المقابلة، حدثت أول انتخابات رئاسية في تاريخ البلاد، كما تم التداول السلمي للسلطة.

"الوطن" رصدت بالتواريخ، أهم محطات "أطول حرب في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية"، من "الغزو" وحتى "الجلاء".

7 أكتوبر 2001: قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة تبدأ حملة القصف الجوي مع دعم مساند من القوات البرية تابعة للتحالف الشمالي.

مطلع شهر ديسمبر: شنَّت قوات المساعدة الدولية لإرساء الأمن في أفغانستان واختصارها (إيساف)، عملية عسكرية ثانية.

22 ديسمبر 2001: انهار نظام "طالبان" أمام القصف الجوي لبؤر التنظيم، والهجمات البرية، فانتهت سيطرته على الحكم في أفغانستان، وتم تعيين حامد كرزاي رئيسًا للبلاد.

أواخر 2001: فرَّ مقاتلو "طالبان" إلى الدول المجاورة، خصوصًا باكستان والمنطقة الحدودية الفاصلة بين البلدين، وبدأوا في عملياتهم المسلحة لاستهداف قوات التحالف.

أواخر عام 2001: إنشاء سجن "باغرام" داخل أكبر قاعدة عسكرية أمريكية في أفغانستان، وهو من السجون التي ارتبط اسمها بعدد كبير من قضايا التعذيب.

عام 2002: انضم إلى جنود المشاة الأمريكيين والبريطانيين جنود آخرون من عدة دول منهم كنديون وأستراليون، ثم انضمَّت إليهم قوات الناتو.

عام 2003: انضمَّت قوات "إيساف" إلى حلف الناتو.

عام 2004: أُجريت أول انتخابات رئاسية بالاقتراع المباشر في تاريخ أفغانستان، وفاز فيها قرضاي بأكثر من 55% من الأصوات.

عام 2005: إجراء انتخابات تشريعية في أفغانستان.

أواخر عام 2005 وأوائل 2006: ازدادت التفجيرات الانتحارية والعمليات المسلحة ضد قوات التحالف والمدنيين الأفغان على نحو لافت للنظر منذ ذلك العام، وذلك وفقًا لتقرير أعدَّته هيومان رايتس ووتش، حيث تعرَّض حوالي 700 مدني للقتل على أيدي طالبان وغيرها من الجماعات المسلحة.

عاما 2007 و2008: زادت الهجمات المسلحة، التي ينفذها مسلحو القاعدة، ضد قوات التحالف، سواء كانت تفجيرات أو عمليات انتحارية، أو حتى استهداف بالرصاص بمعدل الثلث، مقارنة بالأعوام السابقة لها.

عام 2009: أُجريت الانتخابات الرئاسية الثانية في تاريخ أفغانستان، حيث أُعيد انتخاب كرزاي رئيسًا للبلاد.

مايو 2010: قررت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما التخلي عن مصطلح "الحرب على الإرهاب" والتركيز على ما يوصف بـ"الإرهاب الداخلي"، وذلك في استراتيجيتها الجديدة للأمن القومي.

2 مايو 2011: مقتل أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة، في منطقة "أبوت آباد" الواقعة على بعد 120 كم عن إسلام أباد في باكستان في عملية اقتحام أشرفت عليها وكالة الاستخبارات الأمريكية ونفَّذها الجيش الأمريكي واستغرقت 40 دقيقة.

سبتمبر 2012: نفَّذت "طالبان" غارة كبيرة على قاعدة كامب باستيون التابعة لحلف شمال الأطلسي "ناتو".

2014: شهدت أفغانستان انتخاباتها الرئاسية الثالثة، والانتقال الأول للسلطة ديموقراطيًا، عندما أُعلن أشرف غاني رئيسًا للبلاد، وأدى اليمين الدستورية في 29 سبتمبر الماضي.

2014: استمرار أعمال العنف التي تنفِّذها "حركة طالبان" في البلاد.

28 ديسمبر 2014: قوات التحالف تنهي عملها في أفغانستان، وتترك 13 ألف مجند لمعاونة قوات الأمن الأفغانية.