ليبيا.. داعش يعلن مسؤوليته عن هجوم بطرابلس

15:30

2014-12-28

طرابلس- الشروق العربي- أعلنت مواقع مقربة من الجماعات المتشددة مسؤولية تنظيم الدولة عن الهجوم الذي استهدف السبت، مبنى الإدارة العامة لحماية البعثات الدبلوماسية بوزارة الداخلية في العاصمة الليبية طرابلس.

وقال موقع "سايت" المتتبع للجماعات المتشددة إن فرع التنظيم المتطرف بليبيا "ادعى تفجير سيارة في مبنى الأمن الدبلوماسي في العاصمة"، ونشر صورة من الانفجار على حساب على صلة به بتويتر.

كما نشر موقع "منبر"، وهو موقع يستخدمه "تنظيم الدولة في ليبيا"، صورة لما اسماها "ولاية طرابلس"، وتحمل عنوان "استهداف مبنى الأمن الدبلوماسي بسيارة مفخخة والقادم أدهى وأمر".

وتستخدم الجماعات المتطرفة في ليبيا المرتبطة بداعش الموقع في تبني العديد من الهجمات، خصوصا في شرق البلاد، فيما يعرف لديهم بـ" تنظيم الدولة - ولاية برقة"، في كل من بنغازي ودرنة.

وفي حين لم تتأكد تلك المعلومات، إلا أن الهجوم، الذي لم يسفر عن سقوط ضحايا، يأتي في أعقاب نشر "تنظيم الدولة" صورا للأعمال الانتقامية التي ارتكبها مسلحوه بوسط بنغازي.

وكان الخبير في الشؤون الأمنية في ليبيا، عمر عموش، قد قال إن جماعات ليبية متشدد على غرار "فجر ليبيا" و"أنصار الشريعة" تتعاون مع تنظيم الدولة في مواجهة الجيش.