الأكراد يصدون هجوماً قرب الموصل ويقتلون عشرات “الدواعش” في سوريا

13:03

2014-12-26

الشروق العربيتمكنت قوات البيشمركة الكردية من صد هجوم لتنظيم "داعش" الإرهابي على منطقة سد الموصل شمال العراق ما أسفر عن مقتل 11 إرهابياً، فيما قتل قيادي في التنظيم بدرجة "أمير" في قضاء تلعفر، بينما تمكنت القوى الأمنية من استعادة السيطرة على 14 قرية في الانبار، في وقت أطلق الجيش وقوات الحشد الشعبي عملية عسكرية واسعة لتحرير مناطق في محافظتي ديالى وصلاح الدين شمال البلاد .


ونفت مصادر عسكرية أمريكية وأردنية فرضية إسقاط المقاتلة الأردنية من طراز "اف-16" في الرقة السورية، وأكدت أن الطائرة تحطمت .


وبالتزامن مع ذلك، تواصل القتال بين القوات الكردية وارهابيي "داعش" في شمال شرق سوريا، وقتل خلال المعارك 44 عنصرا من مسلحي "داعش" 30 منهم في قرية "ابو القصايب" قرب القامشلي و14 في مدينة عين العرب، فيما قتل وأصيب 100 شخص في 6 غارات نفذها طيران النظام السوري على مناطق في مدينة الباب وبلدة قباسين، اللتين يسيطر عليهما تنظيم داعش بريف حلب الشمالي الشرقي، في وقت سيطرت قوات المعارضة على مواقع استراتيجية بمحافظة القنيطرة جنوب البلاد في معركة بدأتها صباح أمس تحت اسم (وأد الفتنة) .


واتفقت فصائل مسلحة معارضة للنظام تقاتل في محافظة حلب شمال سوريا على تشكيل تحالف فيما بينها وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان .


وتراجعت فرضية سقوط طائرة التحالف الدولي التي وقع قائدها الأردني في الأسر لدى التنظيم الإرهابي في منطقة الرقة شمال سوريا، بعدما نفى الجيش الأمريكي اسقاطها بنيران "داعش" مرجحا تحطمها، لكن التحقيقات لا تزال جارية لمعرفة الأسباب، فيما عاد مصدر عسكري أردني، وأكد ان المؤشرات الأولية تدل على عدم سقوطها بنيران "داعش" . وأكد رئيس الوزراء الأردني عبدالله النسور وجود مساعٍ حثيثة ودؤوبة لاستعادة الطيّار معاذ الكساسبة من أيدي تنظيم "داعش" ونقل مصدر مطلع بدء مفاوضات دولية غير مباشرة بهذا الشأن، في حين قال والد الطيار الاسير صافي الكساسبة في مقابلة مع "رويترز" انه لا يعتبر ابنه رهينة لدى "داعش" ودعا آسريه الى معاملته "كضيف" . واضاف "هو ضيف عند إخوان لنا في سوريا . . جماعة داعش . أسألهم بالله وأسالهم بكرامة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم أن يستقبلوه استقبال الضيف عند مضيفيه وأن يحسنوا إليه" .