عباس يهدد بخطوات احادية وواشنطن تلمح باستخدام الفيتو

14:57

2014-09-04

بروكسيل - الشروق العربي - هدد الرئيس الفلسطيني محمود عباس باتخاذ خطوات احادية الجانب من اجل الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وفي ذات السياق ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية في عددها الصادر صباح اليوم أن "إسرائيل" تخشى من عدم استخدام الولايات المتحدة حق النقد الفيتو ضد مشروع رئيس السلطة الفلسطيني محمود عباس والقاضي بقيام دولة فلسطينية من خلال قرار في مجلس الأمن.

وقالت صحيفة "معاريف" إن "إسرائيل" تخشى من أن تمتنع أمريكا عن استخدام حق النقد الفيتو لإسقاط مشروع القرار الخاص بالخطة الفلسطينية لإنهاء الاحتلال عندما يطرح على مجلس الامن، وذلك على خلفية التوتر الاخير في العلاقات بين واشنطن وتل أبيب.

ولمحت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة "سامانثا باور" إلى أن واشنطن ستعارض اتخاذ قرار في مجلس الأمن الدولي لإقرار المبادرة الفلسطينية التي ترمي إلى إنهاء الاحتلال في الضفة الغربية خلال 3 سنوات.

وقالت باور في سياق مؤتمر صحفي الليلة الماضية نقلته الإذاعة العبرية "إن واشنطن لا تعتقد بأن أي محاولة لاختصار الطريق أو اتخاذ خطوات أحادية الجانب ستؤدي إلى تحقيق الهدف الذي يتطلع إليه معظم الفلسطينيين".

وأكدت أن "إسرائيل" يجب أن تكون جزءاً من المفاوضات حول التسوية الدائمة ولا يمكن المجيء إلى نيويورك والحصول على ما لم يتم تحقيقه من خلال الاتصالات بين الأطراف، مضيفةً أن أمريكا ستوافق على قرار جديد في مجلس الامن بشأن قطاع غزة شريطة الا يمس بوقف إطلاق النار الذي تم التوصل اليه مؤخراً.

وأضافت المصادر "إن عباس يسعى للذهاب لمجلس الأمن لإقرار خطة تقوم بالإفراج عن أسرى الدفعة الرابعة من أسرى ما قبل أتفاق أوسلوا، والانسحاب من الضفة الغربية المحتلة، تمهيداً لإعلان قيام دولة فلسطينية مستقلة في غضون 3 سنوات.

من جانبه عرض كبير المفاوضين في السلطة الفلسطينية صائب عريقات ليلة أمس الأربعاء على وزير الخارجية الامريكي "جون كيري" في واشنطن الخطة الفلسطينية لإنهاء الاحتلال الاسرائيلي وقيام الدولة الفلسطينية.