شباب فلسطينيين من غزة يلتحقون في صفوف داعش

18:59

2014-12-22

دبي- الشروق العربي- ذكرت تقارير صحفية فلسطينية، أن نحو 100 شاب فلسطيني من قطاع غزة، يقاتلون في صفوف تنظيم الدولة "داعش" في العراق وسوريا.

ونقلت صحيفة "الأيام الفلسطينية"، في عددها الصادر اليوم الاثنين، عن قائد سلفي ميداني في غزة قوله، إن "نحو 100 شاب من قطاع غزة، وصلوا إلى العراق وسوريا، ويقاتلون الآن في صفوف تنظيم داعش".

وأوضح أحد كوادر "السلفية الجهادية" في غزة، والمكنى أبو أنس المقدسي، للصحيفة، أن ما يزيد على ألف شاب فلسطيني في غزة مستعدون للانضمام إلى التنظيم، إلا أن الظروف تحول دون خروجهم من هناك"، مؤكدا أن هناك 100 وصلوا بالفعل، ويقاتلون الآن في صفوف "داعش"، في العراق وسوريا وقد قُتل عدد منهم هناك.

وأضاف المقدسي، "لا يمكن ضم أي عنصر جديد من غزة إلى صفوف "داعش" دون الحصول على تزكية من الجماعات السلفية في القطاع، حيث تم رفض انضمام عدد من الشبان الذين لم يحصلوا على هذه التزكية خوفا من الاختراق الأمني".

وأشار إلى أن انتقال الشباب من قطاع غزة إلى سوريا والعراق، يجب أن يسبقه تنسيق بين الجماعات السلفية في غزة والعراق.

وقالت الصحيفة، إن الشباب عادة ما يخرجون من غزة بطرق مختلفة، ربما عن طريق الأنفاق "قبل إغلاقها"، أو عن طريق السفر عبر المعبر بصورة شرعية.

من جانبها نفت حركة حماس التي تفرض سيطرتها الأمنية على قطاع غزة، على لسان المتحدث الرسمي باسم وزارة داخليتها، إياد البزم، وجود ما يسمى بتنظيم "داعش" في القطاع.

وأكد البزم، أنه لا وجود لأي عناصر من تنظيم "داعش" أو أي تنظيم متطرف، والتنظيمات الموجودة في غزة، هي التنظيمات الفلسطينية الرئيسية المعروفة للجميع.