اشتباكات "ضارية" بالقنيطرة وتقدم للجيش بجوبر

14:05

2014-09-04

القاهرة - الشروق العربي - أفادت مصادر في المعارضة السورية، باندلاع اشتباكات "ضارية"، بين الجيش السوري ومقاتلي المعارضة في أماكن عدة بمدينة القنيطرة جنوب غربي البلاد، الخميس، في حين أعلن الجيش السوري تحقيق تقدم في حي جوبر، شمال شرقي دمشق.

وقال ناشطون سوريون إن كتائب مسلحة عدة أعلنت عن بدء معركة تستهدف مواقع للجيش السوري في ريف القنيطرة، التي تشهد معارك "عنيفة" منذ أيام، بحسب "اتحاد تنسيقيات الثورة".

وسيطر مقاتلون معارضون سوريون، قبل أسبوع، على معبر القنيطرة في الجولان السوري المحتل، واحتجزوا عددا من عناصر القوات الدولية التي تشرف على مراقبة الحدود بين سوريا وإسرائيل.

وألقى الطيران الحربي الحكومي براميل متفجرة على مناطق في محافظتي حماة، وسط سوريا، ودرعا جنوبي البلاد، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من المواطنين، وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد بقصف الطيران الحربي السوري مقرا يعود إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" في محافظة دير الزور، شرقي سوريا، كما تعرضت مناطق في ريف المحافظة للقصف.

وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا"، أن القوات الحكومية وجهت "ضربات كثيفة للإرهابيين" في حي جوبر الدمشقي، و"حققت تقدما على عدة اتجاهات في محيط العاصمة".

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري سوري أن القوات الحكومية دمرت عددا من سيارات "الإرهابيين" في درعا، كانت قادمة من الحدود الأردنية باتجاه بلدتي خراب الشحم وطفس.