صحف الإمارات: 20 % من سكان الدولة يعانون أمراض النوم

21:10

2014-12-20

الشروق العربيأفادت منظمة الدول العربية المصدرة للبترول "أوابك" أن دولة الإمارات حققت طفرات اقتصادية مهمة نتيجة سياسات اقتصادية سليمة، فيما حذر طبيب إماراتي من أمراض النوم التي تصيب 20% من سكان الإمارات، في حين أكد مدير إدارة جودة الهواء في وزارة البيئة والمياه أن نوعية الهواء في الدولة جيدة، ونسبة تلوثه ضمن المسموح بها، وفق ما ورد في صحف محلية اليوم السبت.

أكدت صحيفة الاتحاد أن دولة الإمارات تحقق طفرات اقتصادية مهمة نتيجة سياسات اقتصادية سليمة، إضافة إلى ما تتمتع به الدولة من أمن واستقرار اقتصادي واجتماعي وبنية تحتية متطورة ذات كفاءة عالية، بحسب الأمين العام لمنظمة الدول العربية المصدرة للبترول "أوابك" عباس نقي.

وتوقع نقي استمرار الأداء الإيجابي للاقتصاد الإماراتي في السنوات المقبلة، محققاً معدلات نمو جيدة ليحافظ على موقعه كثاني أكبر اقتصاد عربي.

اجتماع أبوظبي 


وأوضح نقي أن اجتماع المكتب التنفيذي الذي سيعقد غداً في أبوظبي ضمن مؤتمر الطاقة العربي العاشر، يتناول التحضير لجدول أعمال وزراء الدول الأعضاء في "أوابك" واستعراض الميزانية العامة للمنظمة وبرنامج عمل الأمانة العامة لـ"أوابك" خلال العام 2015 ودراسات الأمانة العامة للمنظمة حول القطاع، والتي لاقت إشادة كبيرة، كما تم استعراض نتائج جائزة الأوابك للبحث العلمي.

أمراض النوم


حذر طبيب إماراتي متخصص في الأمراض التنفسية والصدرية وأمراض النوم في أبوظبي من حالات الاختناق التنفسي خلال النوم والتي تعرف بأمراض النوم، مشيراً إلى أن الدراسات تشير إلى أن هذه الحالات تصيب نحو 20% من السكان في الإمارات ويشمل ذلك المواطنين والمقيمين.

وبحسب صحيفة الخليج قال استشاري الأمراض التنفسية والصدرية وأمراض النوم في مستشفى هيلث بوينت في أبوظبي الدكتور محمد بدر الصيعري: "تختلف العوامل التي تؤدي إلى اختناق المريض خلال النوم نتيجة انخفاض نسبة الأكسجين في الجسم وتعد السمنة أهم هذه العوامل إلى جانب الأمراض العضلية في الأجزاء العلوية من الجسم، وتعاطي الأدوية المخدرة، وأمراض الجهاز التنفسي العلوي والجيوب الأنفية، وتؤدي جميعها إلى حدوث ضعف في العضلة المحيطة بالقصبة الهوائية في الجهاز التنفسي ينتج عنه عدم قدرة المريض على التنفس خلال النوم ما يؤدي إلى انخفاض نسبة الأكسجين وزيادة ثاني أكسيد الكربون في الجسم فيستيقظ المريض للتنفس ويؤثر ذلك سلباً في عضلة القلب والجسم بشكل عام".

وأوضح الصيعري أن أمراض النوم تزيد من احتمالية الاصابة بالجلطات الدماغية والقلبية وتؤدي إلى صعوبة علاج امراض القلب، وينتج عنها شعور المريض بالخمول خلال ساعات النهار وعدم قدرته على القيام بواجباته اليومية أثناء العمل نتيجة شعوره بالتعب والاجهاد وارتفاع نسبة حوادث السيارات بين المصابين بهذا المرض.

جودة الهواء


ومن جانبه أكد مدير إدارة جودة الهواء في وزارة البيئة والمياه المهندس فهد محمد حارب، أن نوعية الهواء في دولة الإمارات جيدة، وضمن الحدود المسموح بها للملوثات، وتقوم الوزارة من واقع حرصها الاحترازي على لجم نسب الملوثات التي قد تظهر على السطح في المستقبل، بتنفيذ مبادرة إنشاء شبكة الإمارات لجودة الهواء مع الشركاء من الجهات المحلية والخاصة في الدولة.

وبحسب صحيفة الاتحاد بين حارب أنّ مبادرة إنشاء شبكة الإمارات لجودة الهواء التي اعتمد فكرة تأسيسها أخيراً نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لم تأت من فراغ، وإنما جاءت كخطوة مهمة تسهم في الحد من الملوثات الرئيسة والطبيعية وتراكيزها والقطاعات المنبعثة منها، والتي تؤدي إلى تدهور وسوء نوعية الهواء، الأمر الذي سيساعد على وضع السياسات والاستراتيجيات للحد من ملوثات الهواء في القطاعات المختلفة. 

أم وطليقها


ولفتت صحيفة الإمارات اليوم إلى حكم صادر من محكمة الجنح في دائرة محاكم رأس الخيمة، قضى بتغريم امرأة تحمل جنسية عربية بدفع 1000 درهم، لمنعها طليقها من رؤية طفليه، وإحالة ملف القضية إلى المحكمة المختصة، لتحديد مواعيد قانونية تلزم المتهمة بالسماح لطليقها برؤية طفليه.

وتشير لائحة اتهام النيابة العامة إلى أن المرأة امتنعت عن تسليم طفليها لمن له الحق في رؤيتهما. 

وقال طليقها في دعوى الإحالة إنه يوجد اتفاق شفهي بينه وبين طليقته، للسماح له برؤية طفليه دون تحديد أيام معينة، مع عدم السماح له بأخذهما للمبيت في منزله.