مقتل مسلحين بغارات جوية في باكستان

13:20

2014-12-20

دبي- الشروق العربي - لقي 20 مسلحاً مصرعهم، بينهم قيادي ميداني في حركة طالبان، في غارات جوية نفذها الجيش الباكستاني فجر السبت على معاقل للمسلحين في مناطق درا أدم خيل ووادي تيرة بمديرية خيبر القبلية، القريبة من الحدود مع أفغانستان، وفقاً لمراسلنا.

وفي وقت سابق السبت، ذكر مصدر أمني باكستاني لسكاي نيوز عربية أن 4 أشخاص على الأقل، يشتبه بانتمائهم لجماعات مسلحة، قتلوا في غارة شنتها طائرة من دون طيار، يعتقد أنها أميركية، استهدفت مجمعاً يشتبه باستخدامه من قبل العناصر المسلحة في منطقة داتا خيل، الواقعة في مقاطعة شمال وزير ستان القبلية.

ونقلت فرانس برس عن مسؤول أمني باكستاني كبير قوله إن "طائرة درون أميركية أطلقت صاروخين في مدا خيل المجاورة لداتا خيل في منطقة شمال وزيرستان ما أدى إلى مقتل 5 ناشطين"، مضيفاً أن "حصيلة القتلى سترتفع على الأرجح".

وكان الجيش الباكستاني كثف الجمعة عملياته ضد طالبان باكستان قرب الحدود الأفغانية، مؤكداً أنه قتل 77 مسلحاً، وذلك رداً على أعنف هجوم في تاريخ البلاد شنته حركة طالبان على مدرسة في بيشاور.

وأسفر الهجوم على المدرسة عن مصرع 141 شخصاً، بينهم 132 طالباً، و9 مدرسين، بالإضافة إلى المهاجمين التسعة الذين ينتمون لحركة طالبان.