اشتعال جبهة دمشق والمعارضة تتصدى للجيش

13:15

2014-12-20

دبي- الشروق العربي - كشفت مصادر من المعارضة السورية، السبت، عن احتدام المعارك على جبهة العاصمة دمشق وريفها، وذلك بالتزامن مع استمرار المواجهات بين أطراف النزاع في مناطق متفرقة من البلاد.

واشتعلت المعارك في بعض أحياء دمشق، لاسيما في حي جوبر حيث نجحت المعارضة التي تسيطر على المنطقة، في صد هجوم جديد للقوات الحكومية ، حسب "اتحاد تنسيقيات الثورة".

وأضاف الاتحاد المعارض أن دبابات الجيش السوري عمدت إلى قصف حي جوبر وسط اندلاع اشتباكات "عنيفة" على تخومه، مشيرا إلى امتداد المعارك إلى أحياء القدم والعسالي والماذنية.

من جانبه، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القوات الحكومية قصفت بلدة الطيبة في الريف الغربي لدمشق، في وقت اندلعت المواجهات بين الجيش والمعارضين قرب مقر المخابرات بحرستا.

كما استهدف القصف المدفعي مدينة المعضمية بريف العاصمة، حسب الناشطين، الذين أشاروا أيضا إلى أن القوات السورية قصفت بمدفعية الهاون مدينة دوما، دون ورود معلومات عن سقوط ضحايا.

وفي محافظة إدلب التي كانت قد شهدت في الأيام الماضية سقوط مقرات للجيش بيد المعارضين، شن الطيران الحكومي غارات على مناطق واقعة قرب مدينة خان شيخون، طبقا لمعلومات المرصد.

وأكد ناشطون في المعارضة أن مواجهات متفرقة اندلعت بين القوات الحكومية وفصائل مسلحة في معظم المناطق الساخنة في سوريا، خاصة في محافظات حلب ودرعا ودير الزور وحمص.