كيري: القرار المتعلق بفلسطين لم يحسم

10:29

2014-12-17

دبي- الشروق العربي- قال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة لم تحسم أمرها بشأن أي قرارات محتملة لمجلس الأمن متعلقة بالدولة الفلسطينية.

وذكر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الاثنين، أنه سعى للحصول على تطمينات من كيري بأن واشنطن ستتصدى لأي جهود من جانب الفلسطينيين والأوروبيين لوضع جدول زمني لقيام دولة فلسطينية.

وبعد لقاء نتانياهو في روما عقد كيري محادثات مع نظرائه الأوروبيين من فرنسا وبريطانيا وألمانيا في باريس، وفي وقت لاحق ناقش التحركات مع كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ومسؤولين من الجامعة العربية في لندن.

وقال مسؤول كبير بوزارة الخارجية الأميركية إن اجتماعات لندن "اتفقت على مواصلة المشاورات".

ووزع الأردن على مجلس الأمن مسودة قرار أعدها الفلسطينيون تدعو لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية بحلول نوفمبر 2016.             

كانت الولايات المتحدة التي لها حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن قد أشارت بالفعل إلى أن الجدول الزمني في مسودة القرار الفلسطيني غير مقبول.            

وقال كيري للصحفيين خلال زيارته للندن "لم نحسم أمرنا بشأن الصياغة أو المقاربة أو قرارات محددة... ولا أي شيء من هذا".

وتابع قائلا "ليس هذا هو الوقت الذي نشرح فيه تفاصيل المحادثات الخاصة أو الحديث عن تكهنات بشأن قرار مجلس الأمن الذي لم يعرض على الطاولة أيا كانت التعليقات التي صدرت علنا بشأنه".

وقال إنهم يدركون أن عليهم تقدير أي خطوات بحذر وإن "من اللازم تهدئة الأجواء" في المنطقة من أجل إيجاد سبيل للسلام يرغب فيه الإسرائيليون والفلسطينيون.  

وأضاف: "الوضع الراهن غير قابل للاستمرار بالنسبة للطرفين... ما نحاول فعله الآن هو إجراء محادثات بناءة مع الجميع للوصول إلى أفضل سبيل للمضي قدما".