نجم السلة الأميركيّة يُزيح ميسي وكريستيانو من "القمة"

19:29

2014-09-03

الشروق العربي - يسير نجم كرة السلة الأميركية كيفين دورانت بثبات نحو الإطاحةّ بأفضل لاعب في كرة القدم عالمياً لعام 2013 البرتغالي كريستيانو رونالدو ووصيفه وغريمه الدائم الأرجنتيني ليونيل ميسي من قائمة أكثر اللاعبين تقاضياً للأموال من "شركات الرعاية".

 
وفاجأت شركة "نايكي" الأميركية الأوساط الرياضية العالمية بعرضها المالي الكبير من أجل تجديد تعاقدها مع نجم أوكلاهوما سيتي دورانت إذ قدمت ما مجموعه 32.5 مليون يورو سنوياً مقابل ارتداء أحذيتها الرياضية لمدة عشر سنوات كاملة ما يجعل قيمة الصفقة المرتقبة 325 مليون دولار.
 
وفي حال تمت الصفقة بين الطرفين بنجاح، سيكون دورانت اللاعب الأغلى على الإطلاق الذي يتقاضى أموالاً في عالم "الترويج" و"الدعاية" و"الرعاية" و"الإعلان".
 
وشارف عقد نجم أوكلاوهوما سيتي ثاندر على النهاية مع الشركة الأميركية الشهيرة حيث كان يتقاضى ما يقرب من 60 مليون دولار فقط موزعة على ست سنوات.
 
وتخطط شركة "نايكي" للتوقيع مع دورانت ليتجاوز ما يتحصل عليه مواطنه ليبرون جيمس نجم مياميت هيت الذي عاد إلى ناديه السابق كليفلاند في صفقة دراماتيكية حيث يتقاضى الأخير 20 مليون دولار سنوياً.
 
وتُعد الصفقة "المرتقبة" إحدى أغلى الصفقات في تاريخ كرة السلة الأميركية ومن أغلى صفقات الرعاية على المستوى العالمي حالياّ إذ أن دورانت سيتفوق على النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدّاف نادي ريال مدريد الإسباني الذي يتحصل على 28 مليون دولار سنوياً.
 
كما سيتفوق نجم أوكلاهوما سيتي ثاندر على المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أيقونة نادي برشلونة الإسباني حيث تدخل خزائن "البرغوث" ما يقارب من 23 مليون سنوياّ من عدة شركات تجارية على غرار "أديداس" و"بيبسي" و"جيلييت".
 
وتسعى الشركات الرياضية بقوة من أجل التوقيع مع أبرز النجوم في مختلف الرياضات من أجل إبراز كافة منتجاتها من أحذية وقمصان إلى الجماهير العاشقة وتسويقها على أفضل نحو ممكن لتصل إلى أكبر عدد من المناصرين والأنصار.
 
 وتستخدم الشركات المختصة بإنتاج كافة المستلزمات الرياضية نجوم كرة القدم والرياضات الأخرى في "الترويج" لمقتنياتها من أجل تحقيق أرباح مالية طائلة يذهب جزء منها إلى هؤلاء النجوم أصحاب الشعبية الجارفة.