آلاف الأستراليين يدشنون حملة "سأركب معك" على تويتر لحماية المسلمين

20:39

2014-12-15

رغم أن احتجاز رهائن فى مقهى بسيدنى لم ينته بعد، إلا أن الأستراليين دشنوا على موقع "تويتر" الاجتماعى حملة أطلق عليها "سأركب معك"، ليواجهوا بها المشاعر المناهضة للإسلام وللمحجبات، وردود الفعل التى قد تنتج عن هذا الحادث تجاه المسلمين فى أستراليا. 

ورغم أن الحملة بدأت منذ 3 ساعات، إلا أنه شارك بها آلاف الأستراليين، وشهدت الحملة ما يقرب من 65 ألف تغريدة، حيث عرضوا على المسلمين أن يصطحبوهم إلى منازلهم وأماكن عملهم وحتى المواصلات حتى لا يتعرضون لردود أفعال عنيفة. 

وقالت مرفا ماروف وهى مسلمة "هاشتاج #سأركب معك، يجعلنى فخورة للغاية بأنى أسترالية، شكرا للدعم"، بينما قال شخص يدعى عارف على حسابه "هذه هى بلدى أستراليا، هذا الهاشتاج أفضل شىء حدث اليوم لى كمسلم، أحبك أستراليا". 

وأوضح بيتر دويل على حسابه "زرت بعض أماكن العمل اليوم لأطمئن الملاك المسلمين بأنى معهم فى هذا الوقت الصعب". 

وكتبت كلارا كولن "إذا كنت ترتدى زيا دينيا، وتحتاج للانتقال من الضواحى الغربية إلى المدينة ولا تريد أن تتحرك وحدك #سأركب معك".