أساليب للتحكم بكمية الدهون في الجسم

14:47

2014-12-12

الشروق العربي- تختلف معايير الكتلة الدهنية من شخص لآخر، إذ ترتبط بما يتناوله الإنسان يوميا، سواء كان مطهيا أو نيئا، ويبدو أن هناك خيارات مختلفة للتقليل من الدهون، من خلال الأطعمة قليلة الدسم، أو الخالية تماما منه.

فكثير من الناس يعتقدون أن تناول أطعمة غنية بالدهون قد يمكن حرقها بواسطة طريقة الطهي، لكن هناك أطعمة أساسا مليئة بالدهون، تؤدي لزيادة الوزن، خصوصا في منطقة الخصر والبطن.

وتقول خبيرة التغذية، سمية الخب، لـ"سكاي نيوز عربية" إن بعض الأطعمة المشوية تحتوي على كمية من الدهون تختلف بسبب أنواع اللحوم، سواء كانت دواجن أو لحوم حمراء او أسماك.

وأضافت أنه يجب التقليل من تناول اللحوم الحمراء والإكثار من تناول الأسماك، في حين تقع لحوم الدجاج بين الأسماك واللحوم في كمية الدهون.

وبحسب الخبراء، فإن معيار كمية الدهون والسعرات الحرارية يحدده حجم الطعام ونوعه.

ويضيف الخبراء أن أحد أهم أنواع الأغذية التي يتناولها الإنسان الحليب ومشتقات الألبان، فرغم أهميتها وفائدتها لصحة الإنسان إلا أنها تحتوي على كمية كبيرة من السعرات الحرارية والدهون، إذ ينصح الخبراء بتناول الأنواع خالية أو قليلة الدسم.

وأشارت خبيرة التغذية إلى اهمية أن يتناول الأطفال البيض في كل يوم لأنهم في مرحلة بناء الجسم.