حمدان بن زايد يخصص 60 مليون درهم للاجئين السوريين

16:29

2014-12-09

الشروق العربيوجه ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر في الإمارات، الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، بتخصيص 60 مليون درهم لصالح اللاجئين السوريين، بواقع 10 ملايين درهم كل شهر ولمدة ستة أشهر، فيما يخصص منها خمسة ملايين إلى اللاجئين في الأردن و 2.5 مليون للاجئين في كل من لبنان وكردستان العراق.

وستتوجه وفود الهلال الأحمر كل شهر للإشراف على تقديم المساعدات العينية حسب الاحتياجات الآنية للاجئين، وخاصة ما يتعلق بمواد الإيواء وأجهزة التدفئة والملابس الشتوية والأغطية والأدوية.

وأكد الشيخ حمدان بن زايد أن "هذه الأنشطة الإغاثية لصالح اللاجئين السوريين تأتي في إطار الاهتمام الكبير الذي توليه قيادة دولة الإمارات الرشيدة وعلى رأسها رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ودعم ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لقضايا اللاجئين في العالم، وخاصة ما يتعلق باللاجئين السورين في دول الجوار والتحديات التي تواجههم".

سفارات الإمارات


وسيقوم الهلال الأحمر بتنسيق جهوده في هذا المجال مع المنظمات الأممية المعنية بالشأن الإنساني للاجئين، وكذلك مع جمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر المحلية وبإشراف مباشر من سفارات الدولة في دول الجوار السوري، والتي تقوم بتنسيق جهود إغاثة اللاجئين السوريين مع السلطات المختصة في الدول المعنية وتسهيل عمل بعثات الهلال الأحمر و الإغاثة إلى هذه الدول.

وكانت دولة الإمارات عبر هيئة الهلال الأحمر قد باشرت منذ بداية الأزمة السورية بتقديم العون والمساعدة العاجلة لعشرات آلاف الأسر السورية التي لجأت إلى كل من الأردن ولبنان والعراق.

إنشاء المخيمات


كما أنشأت مخيمات الإيواء العاجلة لاستيعاب اللاجئين ومن ضمنها المخيم الإماراتي الأردني الذي تمت توسعته مؤخراً ليستوعب عشرة آلاف لاجئ سوري، وقدمت لهم كافة الخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية والمعيشية بمعايير عالمية أشادت بها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة وغيرها من المنظمات الأممية.