وقالت محكمة الاستئناف في مدينة نيويورك إن قاض في محكمة أقل درجة أخطأ في اعتبار انه له سلطة قضائية على المتهمين في ما يتعلق بدعوى الأسر الأميركية التي اتهمت السلطة الفلسطينية، وفق وكالة "رويترز".

وقضت محكمة الاستئناف برفض دعوى التي قدمتها الأسر الأميركية، التي يحمل بعض أبنائها الجنسية الإسرائيلية.

وتعود بداية القضية إلى يوليو 2015 عندما رفع محامو عائلات أميركية قتل أبناؤها خلال 6 هجمات مسلحة وقعت بين عامي 2002-2004، وأسفرت عن سقوط 33 قتيلا إسرائيليا.